الثلاثاء 20 فبراير 2018

ست الكل

الكثير منا لديه تلك التي يعشقها. البعض منهن قد تصحبها معك أينما كنت وأينما ذهبت لاستحالة صبرك عن فتنتها، لكنك أنت يا عشيقتي أنتِ معي في قلبي تسكنين، لا تقلقي مهمها ابتعدت عنكِ فليس لي غير عشقكِ .

لقد جعلتِ من قلبي لا ينبض إلا بكِ ولكِ، وجعلت العاشق المجنون لا يُطيق فراقكِ، أنتِ الفاتنة غيرُ فِتنتُها مجردَ اقتِباس ! أنتِ الساحرة، لا ولن يوفيكِ قلمي لكي يوصف الفتنة التي جعلها فيك الخالق لعبادة .

أحاول البحث عن ما يملكه غيركِ من صفات، لا أجد، أنتِ السماء، أنتِ ليس مثلكِ أحد .

يا عزيزتي؛ عند غيابي عنكِ فأنتِ معي في قلبي وفي كل ليلة لا اجد غيركِ لكي يزورني في أحلامي، ولا أجد غير عشقكِ الذي يجعل قلبي يهيم بكِ حد الجنون فبعضَ الجنونِ فنون، و كلَ الفنونِ أنتِ وعقلي الذي لا يزوره غيرك في غيابي .

دفء أحضانك الذي جعل من يزورك لا ينساه، أي عشق يملكه لك أحبابك؟! وأي شوق لك في قلوبهم الملتهبة شوقاً إليك؟!

هل هي تلك الأحضان الدافئة التي اعتدنا عليها تفتن عاشقيك بكِ؟!

أم هي تلك الفتنة التي خلقها الله بكِ، لكي لا يجعل أحداً يشبه روعتك ولا أحداً يشبه طلتك !

تمرُ بكِ الأيام لتزداد إليك سنوات عمرك التي تشتاق إليك لكي تعانقك، سنوات عمرك الذي كل ما تقدم زادك الله جمالاً، وسنوات عمرك التي تأتي إليك لتزيد من هيبة شموخك، وسنوات عمرك التي نهديها لكِ من أعمارنا مع تقبيل أرضك .

أصبحتُ لا أرى سِواها بين الوجوه ففاتنة مثلك، تحتاجُ ِمن المساء اسمه فَقط، فَهي كفيله بِ صُنع مساءٍ مُختلف !

مستحيلة :لا تتكرر بسهولة ، كـ "آسف"، في قاموس طاغية. مغرورة بجمالِها، مُستغلة لِوقتها، ورؤيتها سعادة مُستقلة عن العالم !

أهمس لها في أحشائها .. أحبُّكِ ..

فقالت مندهشة .. ليس مثل عشقك في الوجود.

مُدللة، ولست آخر العنقود !!
ولست كغيرك من البلاد

فـ أنتِ أبوظبي ..

أوكرانيا 23/9/2013
T+ T T-