آخــر الأخـبـــــــــار

 هل تشهد تركيا انقلاباً جديدأً؟

هل تشهد تركيا انقلاباً جديدأً؟

24- ميسون جحا

أحيت تركيا يوم 15 يوليو( تموز) الذكرى الأولى للانقلاب العسكري الفاشل، بتنظيم تجمعات شعبية احتفالية حاشدة في معظم مدنها. وألقى الرئيس أردوغان كلمتين في أنقرة وإسطنبول، حيث أشار إلى أن عملية القمع ضد المتهمين بتدبير الانقلاب، والتي أدت لاعتقال الآلاف، بينهم أكاديميون وصحفيون وموظفون حكوميون، سوف تستمر. وقد أضاف بعداً دينياً لاتهام من كانوا وراء الانقلاب بأنهم" ملحدون".  

تركيا تحرق الجسور مع أوروبا

تركيا تحرق الجسور مع أوروبا

24- ميسون جحا

لفت أونال جيفيكوز، كاتب سياسي في صحيفة "حريت" التركية، إلى موجة من المشاعر القومية اجتاحت تركيا بمناسبة الذكرى الأولى للمحاولة الانقلابية الفاشلة التي جرت في 15 يوليو(تموز)، 2016 والتي شبهها البعض بمراحل مجيدة في تاريخ تركيا خلال حرب الاستقلال.  

 بعد سنة من الانقلاب...تركيا فقدت ألمع جنرالاتها

بعد سنة من الانقلاب...تركيا فقدت ألمع جنرالاتها

24- زياد الأشقر

رأت ليلى جاسينتو، وهي مراسلة الشؤون الدولية في تلفزيون "فرنس 24"، أن الجيش التركي الذي كان ركيزة صلبة للعلمانية في بلد ذات غالبية مسلمة يعتبر ثاني قوة في حلف شمال الأطلسي، فقد جاذبيته الكمالية بعد محاولة الانقلاب ضد الرئيس رجب طيب أردوغان.  

الديمقراطية التركية بمعيار صحافي أمريكي.. جواب نهائي صادم

الديمقراطية التركية بمعيار صحافي أمريكي.. جواب نهائي صادم

24- جورج عيسى

يروي ستيفن كينزر، كاتب عمود في صحيفة "بوسطن غلوب" الأمريكيّة، كيف تلقّى دعوة "غريبة" منذ فترة أرسلها إليه مسؤول في اسطنبول. تضمّنت الرسالة مطالبة لكينزر بمساعدة الحكومة التركية للاحتفال بـ "التزامها بالديمقراطية". وقد كان واحداً من 30 صحافيّاً تمّ اختيارهم للمساهمة بمقالات لمجلة خاصة ستوزع في اسطنبول وست مدن أجنبية أخرى في 15 يوليو (تموز) الحالي. وكل مقال يجب أن يتمحور حول "إيجابيات الديموقراطيات القوية".  

المعارضة التركية تكشف عن عدم دعوتها للمشاركة في احتفال ذكرى محاولة الانقلاب

المعارضة التركية تكشف عن عدم دعوتها للمشاركة في احتفال ذكرى محاولة الانقلاب

24 - د ب أ

قال متحدث باسم حزب المعارضة الرئيسي في تركيا "حزب الشعب الجمهوري" (يسار الوسط) اليوم الثلاثاء، إن أعضاء الحزب لم يتلقوا دعوة للمشاركة في حفل رسمي سيقام في البرلمان في وقت لاحق هذا الأسبوع بمناسبة الذكرى السنوية لمحاولة الانقلاب التي وقعت في عام 2016، على الرغم من أن الحكومة دشنت أول فعاليات بمناسبة هذه الذكرى .