السبت 22 سبتمبر 2018

بروجيكتور بتقنية Full HD من أجل السينما المنزلية

البروجيكتور بتقنية إتش دي يفي بالغرض
البروجيكتور بتقنية إتش دي يفي بالغرض
أشارت مجلة "فيديو" الألمانية إلى أنه ليس من الضروري شراء جهاز بروجيكتور بدقة 3840x2160 بسكل من أجل الاستمتاع بصورة واضحة للسينما المنزلية، نظراً لأن الموديلات، التي تدعم هذه التقنية في أجهزة البروجيكتور، لا تزال نادرة وباهظة التكلفة، على عكس أجهزة التلفزيون UHD، والتي غالبا ما يُشار إليها باسم "4 كيه".

وأكدت المجلة أن أجهزة البروجيكتور المزودة بدقة 1920x1080 بيكسل تفي بالغرض، حتى أن الموديلات، التي تتمتع بميزة عرض الحركة بتباين عالٍ تعتبر أفضل من أجهزة البروجيكتور UHD.

ومن الأفضل استثمار الأموال، التي يتم توفيرها عند شراء جهاز بروجيكتور Full HD، في شراء شاشة عرض، لأنها تعتبر سطح إسقاط أفضل من الجدران أو الأقمشة المشدودة، وهو ما يساعد على عرض الصورة بجودة أفضل، وتمتاز شاشات العرض القابلة للنصب والفك بسرعة بمرونة فائقة.

وفي حال استعمال البروجيكتور تحت أشعة الشمس المباشرة، فمن الأفضل أن تبلغ درجة السطوع 4000 لومن، وعند استعمال البروجيكتور في النطاقات الداخلية فتكفي درجة سطوع 2000 إلى 3000 لومن.

وإذا رغب المستخدم في استعمال بروجيكتور ضعيف الإضاءة بعض الشيء في الهواء الطلق، فيمكنه اختيار مكان مظلل، وألا تزيد المسافة بين البروجيكتور والشاشة عن ثلاثة أمتار، من أجل ظهور الصورة بدرجة سطوع كافية.
T+ T T-