السبت 22 سبتمبر 2018

ضبط آسيوي يأوي 400 طائر مهدد بالانقراض في شقته بالشارقة

ضبطت وزارة التغير المناخي والبيئة الإماراتية بالتعاون مع الجهات الحكومية المحلية في الشارقة، حوالي 400 طير من طيور الزينة المتداولة داخل الدولة بطرق غير مشروعة والمخالفة لأحكام القانون الاتحادي رقم 11 لسنة 2002 لتنظيم ومراقبة الاتجار الدولي بالحيوانات والنباتات المهددة بالانقراض.

جاء ذلك خلال أعمال التفتيش والتدقيق لإدارة الامتثال البيئي بالوزارة حيث تم، بالتنسيق مع إدارة التحريات والمباحث الجنائية في شرطة الشارقة، ضبط آسيوي يحتفظ بعدد كبير من الطيور في شقته السكنية في إمارة الشارقة ويُمارس نشاطه داخلها.  

ومن جهته، قال مدير إدارة الامتثال البيئي في الوزارة محمد الزعابي، في بيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، إن "الوزارة حريصة ضمن أهدافها الاستراتيجية لحماية الحياة الفطرية وتنظيم تداول وحيازة الحيوانات والطيور على تشديد الرقابة على الأسواق ومنافذ الدولة بالتعاون مع الجهات الحكومية المحلية بهدف منع عمليات التهريب، التي تؤثر سلباً على القطاعين البيئي والاقتصادي".

وأوضح أن "ضبط طيور الزينة تم بالتعاون مع الجهات الحكومية المحلية في الشارقة، وبالتنسيق مع إدارة التحريات والمباحث الجنائية في شرطة الشارقة، حيث تم مداهمة شقة آسيوي، وُضبطت أعداد كبيرة من الطيور المدرجة على قائمة اتفاقية سايتس لحماية الحياة البرية، يتم تداولها دون أوراق رسمية تثبت حيازته لها ما يخالف المادة رقم 3 من القانون الاتحادي رقم 11 والتي تستوجب على مالك تلك الطيور إثبات الحيازة القانونية لأي عينة من الأنواع المدرجة في ملاحق القانون".

وأشار الزعابي إلى أن "فرق الرقابة التابعة للوزارة قامت بتحريز الطيور المضبوطة كافة، ونقلها إلى أحد مراكز الحجر التابعة للوزارة".
T+ T T-