الإثنين 10 ديسمبر 2018
موقع 24 الإخباري

هاشتاق "#محمد_بن_زايد_ملهم_الشباب" يتصدر تويتر الإمارات

تصدر وسم "محمد_بن_زايد_ملهم_الشباب"، اليوم الأحد، قائمة الأكثر تداولاً على موقع تويتر في الإمارات، محققاً أكثر من 50 مليون مشاهدة حول العالم، وذلك عقب ساعات من إطلاق ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، المبادرة العالمية لشباب الإمارات تزامناً مع اليوم العالمي للشباب.

وعبر عدد من المغردين عبر الوسم، عن فخرهم واعتزازهم بقيادة دولة الإمارات وحبهم للشيخ محمد بن زايد آل نهيان، مشيدين بالجهود الحثيثة التي يبذلها لتميكن الشباب الإماراتي وتعزيز دورهم ومكانهم على مستوى العالم.

وقال المغرد محمد عبيد: "القائد الملهم بروح التحدي واستشراف المستقبل يمضي بنا نحو بناء عالم خالي من الإرهاب وتنمية مستدامة هدفها بناء الإنسان".

وغرد إبراهيم الشحي، قائلاً: "الأوطان تبنى بسواعد رجالها وهي الثقة التي أولتها قيادتنا الرشيدة بنا فيجب أن نكون على قدر عالي من المسؤولية".

من جانبه، أعرب سيف كميدش عن مشاعر الفخر والمحبة للشيخ محمد بن زايد آل نهيان، عبر أبيات شعرية قال فيها: "الشعر تقصر في سموك شبوره لو شاعره جزالته مستفيضة، حتى القوافي في وصوفك فخورة يا فخر كِتّاب القصيد وقريضه، بوخالد المجد التليد وجسوره ممدودةٍ بين الفجوج العريضة".

وقال المغرد عبدالله، إنه في "كل يوم وفي كل لحظه نتلعم من قائدنا وملهمنا الكثير من الأخلاق والتعامل والتعايش والسلم والسلام، وأكرمنا بتواضعه وعطاءه وحبه لشعبه"، مضيفاً: "سر بنا يا سيدي إلى القمة نرى فيك المستقبل والفخر والاعتزاز".

وبدوره، غرد طلال عبر وسم "محمد_بن_زايد_ملهم_الشباب": "تغمرنا الثقة والتفاؤل ونحن نرى أبناء دولة الإمارات وطاقاتها الشابة يتوقدون حماساً وطموحاً لنيل شرف خدمة الوطن وحمل راية العز خفاقة، شبابنا هم أمل المستقبل وثروة الوطن الحقيقية وفخره الدائم".

وتهدف المبادرة العالمية لشباب الإمارات التي تشرف على تنفيذها المؤسسة الاتحادية للشباب، إلى تعزيز دور الشباب عالمياً في التعريف بقيم دولة الإمارات الأصيلة وثقافتها وتجربتها الحضارية في التسامح والتعايش وبناء الإنسان وتمكين الشباب، إضافة إلى مد جسور التواصل الإنساني والمعرفي والعلمي بين شباب الإمارات والعالم.

وتتضمن برامج المبادرة، تدريب شباب الإمارات في كبرى الشركات العالمية لاكتساب الخبرة وإعداد جيل مطلع على أهم القطاعات عالمياً، بجانب عقد ملتقيات لشباب الإمارات حول العالم للاطلاع على التوجهات العالمية وأفضل الممارسات ودور الشباب في مجال تنافسية دولة الإمارات عالمياً، إضافة إلى تنظيم برامج وفعاليات مشتركة مع شباب العالم للتبادل الثقافي والعلمي والتعريف بالقيم والثقافة الإماراتية .

كما تشمل استضافة الوفود الشبابية من أنحاء العالم لعرض تجربة الإمارات التنموية الشاملة وتمكين الشباب، إضافة إلى احتفاء شباب الإمارات بالمناسبات العالمية ومشاركة نظرائهم في احتفالاتهم وإنجازاتهم الوطنية، بجانب المشاركة في المحافل العالمية والمهمات الرسمية لتسليط الضوء على انجازاتهم وهويتهم وامكاناتهم بشأن مختلف المواضيع، إضافة إلى استعراض تجربة الإمارات في بناء الإنسان.
T+ T T-