السبت 22 سبتمبر 2018

"فينتك أبوظبي 2018" تقدم أول فعالية مخصصة للشركات الناشئة

تحت رعاية نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، عقدت اليوم قمة "فينتك أبوظبي" 2018 للتكنولوجيا المالية، التي ينظمها سوق أبوظبي العالمي يومي 16 و17 سبتمبر (أيلول) الجاري، أول فعالية مخصصة لشركات التكنولوجيا المالية الناشئة بحضور 300 مشارك من الشركات الناشئة، وطلبة الجامعات، والمؤسسات المصرفية، ومسرعات الأعمال والمستثمرين والمهتمين بالتكنولوجيا المالية من داخل وخارج الإمارات.

ووفقاً لبيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، تكونت برامج الفعالية من عدة ورش عمل تفاعلية قدمها مجموعة من رواد قطاع الأعمال والمرشدين الاقتصاديين ركزت على مواضيع متعددة مثل، "دور الذكاء الاصطناعي في التخاطب مع البيئات المنظمة"، و"تطبيق مفهوم مكعبات الليغو في الاقتصاد الرقمي"، و"أساسيات الشؤون القانونية للشركات الناشئة"، حيث قدمت الفعالية للمشاركين فرص مميزة لبناء وتعزيز العلاقات، وتشارك المعرفة وتبادل الخبرات مع المبتكرين ورواد التكنولوجيا المالية.

وأتاحت الفعالية للمشاركين فرصة لقاء شركات "المختبر التنظيمي" لسوق أبوظبي العالمي، وحضور عروض 10 شركات من أصل 26 شركة عاملة تحت مظلة "المختبر التنظيمي" قدمت العديد من حلولها المبتكرة أمام الجمهور شملت التجارة بين الحدود، واستلام الدفعات، وعمليات الدفع بالطرق التقليدية والتمويل الإسلامي، والتي تعالج عدة تحديات تواجه قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة، حيث يتيح "المختبر التنظيمي" للشركات العاملة تحت إطاره بيئة آمنة لتطوير واختبار الحلول المبتكرة تحت اشراف تنظيمي متكامل.

وكشف الرئيس التنفيذي لسلطة تنظيم الخدمات المالية في سوق أبوظبي العالمي ريتشارد تنج، خلال كلمته الافتتاحية، بأن السوق أنضم لعضوية الهيئة الاستشارية لجمعية التكنولوجيا المالية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وهي كيان غير ربحي أنطلق مؤخراً لتلبية تطلعات واحتياجات مجتمع التكنولوجيا المالية في المنطقة، يضم أعضاءً من الشركات الناشئة، والمؤسسات المالية، والخبراء والمختصين المعنيين، والشركات التكنولوجية، موضحاً تواصل الجمعية مع جمعيات معنية بالتكنولوجيا المالية في 16 دولة ما يكسب جهودها الصفة الدولية.
T+ T T-