الإثنين 10 ديسمبر 2018
موقع 24 الإخباري

برلمانية إماراتية لـ24: رفع نسبة تمثيل المرأة في البرلمان "تكريم واحتفال"

أكدت عضو المجلس الوطني الاتحادي المهندسة عزة سليمان، أن توجيهات من رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان برفع نسبة تمثيل المرأة الإماراتية في المجلس الوطني الاتحادي إلى 50% اعتباراً من الدورة المقبلة، هي بمثابة تكريم واحتفال بالدور البرلماني الذي مارسته المرأة الإماراتية باقتدار تحت قبة المجلس وحتى في المحافل البرلمانية الدولية.

وقالت المهندسة عزة في تصريحات خاصة لـ24، إن "قيادة الإمارات كعادتها منذ ولادة الدولة ينظرون للمرأة كشريك في بناء المجتمع بكافة مكوناته، ورأينا أن محطات إشراكها في صناعة القرار ونهضة مختلف قطاعات الدولة جاءت جزءاً لا يتجزأ من قصة ومسيرة الإمارات، وبعد أيام قليلة من جلسة مجلس الوزراء التي أقرت فيها القيادة مجموعة من التشريعات والمبادرات الخاصة بالمرأة يأتي هذا القرار التاريخي".

خطوة تاريخية
وأضافت "هذه الخطوة التاريخية هي ثمرة من الثمار المتواصلة لبرنامج التمكين السياسي الذي أطلقه الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، في كلمته بمناسبة اليوم الوطني الرابع والثلاثين، وشكّل هذا البرنامج بوابة لمستقبل العمل البرلماني وركز حينها على 3 أسس، وهي أن يكون المجلس أكثر قدرة على تناول قضايا الوطن وهموم المواطنين، وأن يكون المجلس أكثر فعالية والتصاقاً بهذه القضايا، وترسيخ قيم المشاركة الحقة ونهج الشورى".

وأشارت عضو المجلس الوطني الاتحادي، إلى أن "ذلك ما يستمر اليوم بإعلان رفع تمثيل المرأة في المجلس للنصف، والكرة اليوم في ملعب المواطنات ليستثمرن هذه المنصة الوطنية في الوفاء بالجميل لدولتنا وتوظيف كفاءاتهن وقدراتهن لخدمة الوطن تحت قبة المجلس".

وقت قياسي
وأوضحت المهندسة عزة، أن "المرأة الإماراتية حققت خلال وقت قياسي رئاسة المجلس الوطني الاتحادي وخلال عشر سنوات من انتخابها عضوة بينما بعض أعرق التجارب البرلمانية استغرقت 70 عاماً لتصل لقبة البرلمان"، مؤكدة أن "الإماراتية أثبتت نفسها عضو في المجلس ورئيسة لجان وعضو في وفود برلمانية دولية وهذا كله مجرد بداية في طريقة طويل لمستقبل برلماني يليق بالدولة".
T+ T T-