السبت 18 يناير 2020
موقع 24 الإخباري

"مبادلة" الإماراتية تعلن ارتفاع حجم أصولها إلى 841 مليار درهم

أعلنت شركة مبادلة للاستثمار المملوكة لحكومة أبوظبي، عن تقريرها السنوي لعام 2018، والذي يؤكد زيادة حجم المحفظة بارتفاع قيمة الأصول إلى 841 مليار درهم بانضمام مجلس أبوظبي للاستثمار، واستثمارات جديدة في قطاعات إستراتيجية بقيمة 70 مليار درهم، على رأسها التكنولوجيا.

وذكرت شركة مبادلة للاستثمار عبر حسابها الرسمي على تويتر اليوم الإثنين، أن حجم الأصول التي تديرها ارتفع 80 بالمائة في 2018 مقارنة مع 2017، وذلك مع استمرار الشركة في الاستثمار عبر مختلف القطاعات عالمياً، موضحة أن هذه النتائج هي الأولى منذ انضمام مجلس أبوظبي للاستثمار، الذراع الاستثمارية لحكومة أبوظبي، إلى مبادلة في عام 2018 الماضي.

وأضافت شركة مبادلة للاستثمار أنها حققت زيادة في إجمالي الدخل الشامل ليرتفع إلى 12.5 مليار درهم إماراتي لعام 2018، مقارنة مع 10.3 مليار درهم في 2017، مشيرة إلى دخولها في استثمارات جديدة في قطاعات الصناعات الدوائية، والتكنولوجيا الطبية، والأعمال الزراعية والاستزراع السمكي، إلى جانب افتتاحها مكاتب جديدة لها في موسكو وسان فرانسيسكو.

وأشارت الشركة إلى أنها تسيل أصولاً بلغت قيمتها 55.4 مليار درهم في 2018، وتستثمر 70.1 مليار درهم في مختلف القطاعات، علاوة على تحقيقها 55.4 مليار درهم من خلال بيع الأصول محلياً وخارجياً في 2018، كما أطلقت مبادلة صندوقاً جديداً للتكنولوجيا لدعم المشاريع في هذا المجال، يستهدف شركات التكنولوجيا الناشئة والرائدة في المملكة المتحدة وأوروبا، وخفضت الديون المؤسسية من خلال سلسلة من عمليات إعادة السداد، والإصدارات الجديدة، والاستفادة من حركة صرف العملات الأجنبية".

وقال الرئيس التنفيذي للمجموعة والعضو المنتدب خلدون خليفة المبارك: "تعمل مبادلة كمستثمر عالمي لتعزيز العوائد المالية وتحقيق قيمة إستراتيجية لأبوظبي، والمضي نحو تحقيق رؤية لبناء قاعدة اقتصادية تركز على المستقبل وتتكامل مع الاقتصاد العالمي، وجاء انضمام مجلس أبوظبي للاستثمار إلى المجموعة ليشكل نقلة نوعية سوف تسهم في تعزيز مكانة مبادلة كمستثمر عالمي عبر قطاعات متعددة".

وأضاف أن "التطورات التكنولوجية تخلق إمكانات قيّمة في مختلف القطاعات التي نستثمر بها، مما يتيح لنا الفرصة لنعزز مكانتنا كمستثمر عالمي مؤثر، وبالإضافة إلى ذلك نعمل على توسيع استثماراتنا وتوطيد علاقاتنا لدعم مسيرة أبوظبي، وترسيخ مكانتها كوجهة رائدة للتكنولوجيا في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، كما تمتلك مبادلة قدرات مميزة تتمثل في كوادرها البشرية، وشبكة شراكاتها العالمية، وسجل من الإنجازات التي تمكنها من تحقيق المهمة الموكلة إليها للمساهمة في دعم التقدم الاقتصادي لإمارة أبوظبي".

من جانبه، قال الرئيس المالي لشركة مبادلة للاستثمار كارلوس عبيد: "ساهم حجم وتنوع المحفظة بالإضافة إلى التدفقات النقدية المتوازنة التي حققتها المجموعة في تحقيق أداء مالي وتشغيلي ثابت خلال عام 2018، وذلك على الرغم مما شهده العام من تحديات وظروف صعبة في الأسواق وتقلبات الأسهم والعوائد".

وأضاف: "ساهم انضمام مجلس أبوظبي للاستثمار إلى مجموعة مبادلة في تعزيز محفظتنا الاستثمارية، وبينما نعمل على الاستثمار في فئات جديدة من الأصول، فإن تركيزنا لا يزال منصباً على تحقيق ميزانية عمومية قوية، والحفاظ على معدل مديونية منخفض وإدارة المخاطر في كافة الأعمال".   
T+ T T-