الإثنين 22 أكتوبر 2018

قائمة الإمارات للإرهاب: 1ـ التنظيم الدولي للإخوان وتفرعاته

نشرت الإمارات العربية المتحدة أمس السبت قائمة للتنظيمات "الإرهابية" تضم 83 مجموعة إسلامية تنشط على المستوى العالمي ويقاتل القسم الأكبر منها في سوريا. وضمت هذه القائمة تنظيم داعش وجبهة النصرة والإخوان المسلمين وتنظيم القاعدة، وأنصار الله الحوثيين في اليمن. ويقدم 24 تعريفاً لهذه الجماعات وأبرز أنشطتها الإرهابية. أولاً: التنظيم الدولي للإخوان المسلمين وتفرعاته

التنظيم الدولي للإخوان المسلمين
يصف هذا التنظيم نفسه بأنه "إصلاحي شامل"، وصل لسدة الحكم أو شارك فيه بعدد من الدول العربية مثل مصر وتونس وفلسطين، في حين يتم تصنيفه كجماعة إرهابية في عدد من دول العالم مثل السعودية ومصر وروسيا وكازاخستان.

أسسه حسن البنا في مصر في مارس (آذار) عام 1928، وسرعان ما انتشر فكر هذه الجماعة، فنشأت جماعات أخرى تحمل فكر الإخوان في العديد من الدول، وتقوم الجماعة باستغلال الدين للوصول سياسياً إلى السلطة، وهو ما أدى لثورة عارمة ضدها في مصر، عرفت بثورة يونيو (حزيران).

ويتضمن تاريخ الجماعة عمليات اغتيال سياسية أودت بحياة عدد من الزعماء والمسؤولين المصريين.

جمعية الإصلاح
تأسست عام 1974 في الإمارات، تنتهج أسلوباً دعوياً، مرتبطاً بجماعة الإخوان المسلمين الدولية، يرأسها سلطان كايد القاسمي، المسجون حالياً بعد محاكمة الخلية الإخوانية في الإمارات بتهم إشاعة الفوضى وقلب نظام الحكم.

اتهمت بارتباطها بتنظيم غير قانوني يجمع الأموال بطريقة غير مشروعة وله ارتباطات مالية وتنظيمية وسياسية بالخارج، كما اتهمتها السلطات الإماراتية في يوليو (تموز) بالتآمر على أمن الدولة.



 منظمة الكرامة
مؤسسة سويسرية تتخذ من حقوق الإنسان غطاء لها، تأسست عام 2004، 
يترأس مجلس المنظمة أستاذ التاريخ بجامعة الدوحة بقطر عبد الرحمن النعيمي، وهو ناشط إسلامي قطري، ويوصف بأنه صديق قديم لأمير قطر، وتم سجنه من قبل السلطة القطرية سنة 1998 ولمدة 3 سنوات تقريباً، كما أدرجت الحكومة البريطانية النعيمي، على قائمة العقوبات، لتمويله جماعات متشددة، وقد برز اسمه أخيراً أيضاً بالتحقيقات حول تمويل تنظيم داعش الإرهابي.




أحزاب الأمة في الخليج
تنظيم غير معترف به، تأسس بالكويت في يناير (كانون الثاني) 2005، وأعلن إنشاء فروع له في الإمارات والسعودية والبحرين.

يرأسه الإسلامي حاكم المطيري، الذي شغل منصب أمين عام الحركة السلفية في الكويت، وحزب الأمة الذي شارك في تأسيسه، وهو المنسق العام لمؤتمر الأمة، ورئيس حزب الأمة الكويتي.

ويضم هذا التنظيم ما يسمى بحزب الأمة في الكويت، وحزب الأمة الإسلامي في السعودية وحزب الأمة الإماراتي الإمارات، وهذه الأحزاب متورطة بتمويل وإرسال جهاديين إلى سوريا والعراق، ومعظم قادتها يقيمون حالياً في تركيا، حيث يمارسون أعمالاً مشبوهة.

الجماعة الإسلامية في مصر
نشأت بالجامعات المصرية أوائل السبعينيات من القرن العشرين، تدعو إلى "الجهاد" لإقامة "الدولة الإسلامية"، ثم الانطلاق لإعادة "الخلافة الإسلامية من جديد"، إلا أنها تختلف عن جماعات الجهاد من حيث الهيكل التنظيمي وأسلوب الدعوة، بالإضافة إلى بعض الأفكار والمعتقدات.

واستخدمت الجماعة القتال في مصر ضد رموز السلطة وقوات الأمن المصري طوال فترة الثمانينيات وفترات متقطعة من التسعينيات، ومن أشهر عمليتها اغتيال الرئيس المصري أنور السادات.

أميرها الحالي أحمد عبد الرشيد عباس، ومقر الجماعة الآن في منزله بمصر القديمة.

جماعة أجناد مصر
جماعة إرهابية أعلنت مسؤوليتها عن بعض التفجيرات الإرهابية التي وقعت في مصر تحت حملة اسمتها "القصاص حياة"، للانتقام من عزل الرئيس الإخواني محمد مرسي في ثورة 30 يونيو (حزيران).

تعود بداية ظهور جماعة "أجناد مصر"، إلى الذكرى الثالثة لثورة 25 يناير، إذ تداولت المواقع الجهادية بياناً منسوباً لهذه الجماعة، وفي التوقيت نفسه تم تدشين صفحة على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، بدأت هذه الصفحة بالبيانات الخاصة بالجماعة، وقامت بتفعيل أنشطتها، وانطلقت على الملأ بشكل علني في 18 أبريل (نيسان) 2014.

وذكرت وزارة الداخلية المصرية أن جماعة الإخوان والعناصر الإرهابية تتستر خلف أسماء وهمية، كأجناد مصر، لجر الأمن وراء مطاردة جماعات وهمية.

اتحاد علماء المسلمين
تأسس عام 2004، يرأسه شيخ الفتنة يوسف القرضاوي وأقيم المؤتمر التأسيسي له في لندن.

ويدعم هذا الاتحاد مختلف التنظيمات الإرهابية، بما في ذلك القاعدة، وتم تصنيفه كأحد أكبر وأبرز واجهات وممولي التنظيم الدولي للإخوان المسلمين.





الجمعية الإسلامية الأمريكية (ماس)
الجمعية الإسلامية الأمريكية مؤسسة مدنية غير ربحية، تأسست في 1993، يرأسها رئيس الجمعية الإسلامية الأمريكية، وعضو الاتحاد الإسلامي لشمال أمريكا، عصام عميش، وتعد الجمعية أحد أكبر المؤسسات التي تتبع الإخوان المسلمين في أمريكا.

وتضم الجمعية نحو 1000 عضو عامل، وأكثر من 100 ألف من الأنصار والمشاركين، وتنتشر من خلال نحو 60 فرعاً، في 35 ولاية.



مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية (كير)
تأسس عام 1994، ومقره الرئيسي في واشنطن، ومنه يدير 23 مكتباً إقليمياً في الولايات المتحدة وكندا، واتهم المجلس بالإرهاب، وبأنه واجهة لجماعات متطرفة في الولايات المتحدة، يعتبر من الواجهات الأساسية للتنظيم الدولي للإخوان المسلمين.






اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا
هيئة إسلامية أوروبية جامعة تشكل إطاراً موحداً للمنظمات والمؤسسات والجمعيات الإسلامية الأوروبية الأعضاء فيها، ويضم الاتحاد اليوم هيئات ومؤسسات ومراكز في 30 بلداً أوروبياً، ويعتبر اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا الجناح الأوروبي لتيار الإخوان المسلمين العالمي.






اتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا
أنشئ عام 1983، ويستمد قوته من شبكة تضم أكثر من 200 جمعية تتبنى أيديولوجية التنظيم الدولي للإخوان، ويعد اتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا من أكبر الفيدراليات الإسلامية.








الرابطة الإسلامية في بريطانيا

أسهها عام 1997 في المملكة المتحدة، المتحدث الرسمي السابق المنشق عن تنظيم الإخوان كمال الهلباوي، وتنتمي إلى تيار الإخوان المسلمين.








التجمع الإسلامي في ألمانيا
يمثل تيار الإخوان المسلمين في ألمانيا، ويرأسه إبراهيم الزيات المصري، أحد قيادات الإخوان المصريين، الذين تعرضوا للمحاكمة العسكرية الاستثنائية في مصر في ديسمبر (كانون الأول) 2006، وحكم عليه بالسجن عشر سنوات في أبريل (نيسان) 2008.







الرابطة الإسلامية في الدنمارك
يرأسها محمد فؤاد البرازي، وتتهم بأنها إحدى واجهات التنظيم الدولي للإخوان، تدعو إلى الاعتراف القانوني الرسمي بالإسلام الذي بات الديانة الثانية في الدنمارك، من حيث عدد المعتنقين له.







رابطة مسلمي بلجيكا
تأسست عام 1974، وتم حل مكتبها التنفيذي في 1991، ثم أعيد تشكيله في 1993، ويشبته بأنها تنظم فعاليات بهدف دعم ونشر أفكار التنظيم الدولي للإخوان.







الرابطة الإسلامية في إيطاليا
جمعية إيطالية مرتبطة بالتنظيم الدولي للإخوان المسلمين، المصنف إرهابي أيضاً، تهدف إلى تعزيز الفكر الإخواني المتطرف لدى الشباب الغربي، ويتضح من خلال موقعها الرسمي، صلاتها بالاتحاد العالمي للعلماء المسلمين، وبتنظيم الإخوان.






الرابطة الإسلامية في السويد
تأسست على منهج الإخوان المسلمين، وهي عضو في اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا، الذي يرتبط بالتنظيم الدولي للإخوان المسلمين، وتأسست عام 1980 كرابطة محلية في استكهولم، واليوم تضم عدداً من الروابط الإسلامية في السويد ومركزها العام في مسجد استكهولم، وكذلك تشرف من خلال أعضائها على مسجد غوتنبرغ.





الرابطة الإسلامية في فنلندا
تأسست في فنلندا عام 1987، من قبل الرابطة الإسلامية في السويد، وتشكلت بدورها على نهج الإخوان المسلمين، وتحمل أساليب التنظيم في الترويج والجذب لاستقطاب الشباب الفتي.







الرابطة الإسلامية النرويج
تأسست بدورها من قبل الرابطة السويدية، وتشتمل على 4 مؤسسات وهي الرابطة الإسلامية في أوسلو، والإغاثة الإسلامية، ومؤسسة سنابل الأقصى، وجمعية الكشاف المسلم، ومكتب الإعلام الإسلامي، وتتبع النهج الإخواني الإرهابي.







مؤسسة قرطبة في بريطانيا
مؤسسة إخوانية، يترأسها ويديرها أنس التكريتي، وهو نجل أحد قيادات تنظيم الإخوان المسلمين العراقي، وأسهم في تأسيس ما يسمى بـ "مركز الإمارات لحقوق الإنسان" في لندن، حاولت المؤسسة اختراق أروقة البرلمان الأوروبي، كي تصبح جزءاً من عمليات الاستشارات البرلمانية للتأثير في صناعة القرارات والتشريعات الصادرة عن الاتحاد الأوروبي.





هيئة الإغاثة الإسلامية التابعة للتنظيم الدولي للإخوان
جمعية تابعة للتنظيم الدولي للإخوان، تعتبر مؤسسة شريكة ومساهمة في تمويل التنظيم، وتوردها المصادر الإخوانية بوصفها من ممولي التنظيم الدولي.










منظمة الإغاثة الإسلامية في لندن
تأسست سنة 1984م بمدينة برمنغهام شمال لندن ببريطانيا، تستخدم العمل الخيري ستاراً لأنشطتها المشبوهة في تمويل الإرهاب والجهاديين بالشرق الأوسط.
T+ T T-