الأربعاء 14 نوفمبر 2018
موقع 24 الإخباري

السفير المصري لـ24: قانون القراءة مبادرة إنسانية غير مسبوقة

وائل جاد
وائل جاد
أكد السفير المصري لدى دولة الإمارات، وائل جاد، أن قانون القراءة الذي أطلقه رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، يترسيخ قيمة القراءة في الدولة بشكل مستدام، خصوصاً أن العديد من الوسائل الإلكترونية طاغية على مفهوم الكتاب.

وأشار السفير في تصريحات خاصة لـ24 إلى أن "طرح القانون مفهوم التطوع المعرفي من خلال تشجيع فئات المجتمع على تخصيص جزء من أوقاتها للقراءة لكبار السنّ والمرضى والأطفال، ومن في حكمهم ممن يعجز عن القراءة، ضمن مقاربة تعكس رقياً حضارياً، تعد مبادرة إنسانية غير مسبوقة حرصت الدولة على تنفيذها لإرضاء جميع فئات المجتمع".

مرافق للقراءة
ولفت جاد إلى أن توفير مكتبات عامة أو مرافق للقراءة في مختلف مناطق الدولة، ضمن القانون، وتحفيز القطاع الخاص على الاستثمار في إنشاء المكتبات والمراكز الثقافية، بمنحه مجموعة من الحوافز والتسهيلات والأراضي المناسبة، يعتبر إنجاز حضاري تعجز عنه العديد من الدول في العالم، وبذلك تعتبر الإمارات نموذجاً يحتذى به عالمياً خصوصاً في مجال التعليم والثقافة.

وأكد السفير المصري أن "جميع التشريعات في قانون القراءة يعزز من مفهوم القراءة لدى جميع فئات المجتمع خصوصاً الأطفال، ويساهم بتشجيعهم على القراءة والاطلاع، كجزء من أنشطته اليومية".

T+ T T-