الأربعاء 21 نوفمبر 2018
موقع 24 الإخباري

"حملة الشيخة فاطمة الإنسانية العالمية" تكثف مهامها في السودان

كثفت حملة "الشيخة فاطمة الإنسانية العالمية" مهامها التطوعية في القرى السودانية بعلاج الآلاف من النساء والأطفال من خلال العيادات المتحركة والوحدات الطبية الميدانية التي يشرف عليها نخبة من الأطباء الإماراتيين والسودانيين المتطوعين، وذلك في إطار برنامج فاطمة بنت مبارك للتطوع تحت شعار "كلنا أمنا فاطمة" بمبادرة إنسانية مشتركة بين مبادرة زايد العطاء والاتحاد النسائي العام في نموذج مميز للشراكة في المجالات الإنسانية انسجاماً مع توجيهات القيادة الحكيمة بأن يكون عام 2018 عام زايد.

وقالت مديرة الاتحاد النسائي العام نورة السويدي، إن "الحملة استطاعت أن تصل برسالتها الانسانية إلى الآلاف من النساء والأطفال من خلال خدماتها الانسانية ونجحت في استقطاب أفضل الكوادر الطبية و تمكينها من تقديم أفضل للخدمات التشخيصية والعلاجية والوقائية والتي ساهمت بشكل كبير في التخفيف من معاناة المرضى المعوزين وزيادة الوعي المجتمعي بأهم الأمراض وأفضل سبل العلاج والوقاية .

وأوضحت السويدي أنه "تم اعتماد خطة تشغيلية لحملة الشيخة فاطمة الإنسانية العالمية لاستدامة الخدمات التطوعية العلاجية والوقائية المقدمة للنساء والأطفال في السودان تحت إشراف فريق طبي تطوعي إماراتي سوداني مشترك يساهم في تقديم حلول ميدانية للتخفيف من معاناة الفئات المعوزة بغض النظر عن اللون أو الجنس أو العرق أو الديانة انسجاماً مع الروح الإنسانية للشيخ زايد بن سلطان آل نهيان وانطلاقاً من توجيهات القيادة في الدولة بأن يكون عام 2018 عام زايد الخير".

من جانبه، أكد الرئيس التنفيذي لمبادرة زايد العطاء الدكتور عادل الشامري، أن "حملة الشيخة فاطمة الإنسانية العالمية قدمت نموذجاً مميزاً للعمل التطوعي والعطاء الإنساني امتداد لجسور الخير والعطاء لدولة الإمارات العربية المتحدة تحت القيادة الحكيمة لرئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، ونائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان".

وأشار الشامري إلى أن "الحملة أحدثت نقلة نوعية في مستوى الخدمات الطبية للنساء والأطفال من خلال وحدات طبية ميدانية ومتحركة مجهزة بأحدث التجهيزات الطبية التخصصية من وحدة للاستقبال ووحدة للطوارىء ووحدة للعناية ووحدة مختبر وصيدلية متكاملة استطاعت أن تسهم في علاج الآلاف من النساء و الأطفال في القرى السودانية".
T+ T T-