الأربعاء 26 سبتمبر 2018

28 متورطاً بقتل 21 ضحية في دبي خلال 2017

نظرت الهيئات القضائية في محكمة الجنايات والاستئناف والتمييز في محاكم دبي خلال العام 2017 في 20 قضية قتل متورط فيها 28 متهماً بقتل 21 ضحية بينهم 5 نساء وطفلين.

24 رصد وتابع قضايا القتل في محاكم دبي منذ بداية العام الجاري والتي تنوعت أساليب ارتكابها بين الطعن بالسكين والخنق والضرب باستخدام أداة حادة "قضيب ومقلاة وطابوق" إلى جانب تعرض ضحيتين إلى السقوط والإسقاط من النوافذ.

وتصدرت قضية مقتل الطفل عبيدة على يد المدان نضال آل علي جرائم القتل التي أثارت الرأي العام في 2016 والتي انتهت بصدور حكم بإعدام القاتل في 2017 وتنفيذ الحكم رمياً بالرصاص.

وسجلت محكمة الجنايات في دبي قضية مقتل طفل رضيع على يد والدته الخادمة وذلك بعد أن أنجبته نتيجة علاقة غير شرعية حيث أقدمت على خنقه ووضعه في كيس بلاستيكي.

قتل زملاء العمل

وتصدرت قضايا قتل عمال لزملائهم نتيجة خلافات شخصية العدد الأكبر لمجموع قضايا القتل، حيث أقدم مساعد طاه يعمل في مطعم داخل مركز تجاري على قتل زميله في العمل طعناً بالسكين، وصدر حكم بسجنه مؤبد، فيما أقدم طباخ عربي على قتل زميله في السكن طعناً بالسكين وحاول قتل شابين آخرين يقيمان في السكن ذاته لإدعاءه أنهم اعتدوا على عرضه، وصدر قرا  بسجنه بحكم مؤبد.

مقلاة وقضيب حديد
وأقدم نجار آسيوي على قتل زميله في العمل عبر ضربه بواسطة مقلاة طبخ على رأسه وطعنه مرتين بواسطة سكين في بطنه بدعوى الاستهزاء به، فيما أقدم نجار آسيوي يبلغ من العمر 28 عاماً على قتل عامل مخمور في منطقة رملية عبر ضربه بقضيب حديدي في أنحاء متفرقة من جسده بسبب شجار وقع بينهما.

واتهمت النيابة العامة عامل آسيوي بقتل زميله في العمل طعناً بالسكين في ممر سكن العمال الخاص بالشركة التي يعملان بها، ‏مشيرة إلى أن "المتهم طعن المجني عليه في وجهه ‏وعنقه وظهره وبطنه ما أدى إلى مقتله"، فيما أقدم عامل آسيوي "فني تكييف" على قتل مسؤوله في العمل طعناً بالسكين بسبب رفضه السماح له بمغادرة الدولة إثر خلاف في العمل.

وأحالت النيابة العامة قضية فريدة من نوعها إلى محكمة الجنايات متورط فيها شقيقين آسيويين بجريمة قتل مع سبق الإصرار، حيث أقدما على طعن آسيوي بالسكين لخلاف على شراكة بقيمة مليون و300 ألف درهم.

من النافذة
وأصدرت محكمة الجنايات، حكماً بالسجن لمدة 10 سنوات على  عامل آسيوي أقدم على  إلقاء زميله في العمل من نافذة الشقة التي يقطنها ما أدى إلى مقتله، وذلك بسبب طلب الضحية منه جلب الماء ليشرب، فيما قضت محكمة الاستئناف بسجن كهربائي آسيوي لمدة 10 سنوات لقتله زميله في العمل طعناً باستخدام مشرط حاد أثناء استراحة العمال وذلك بسبب "رائحة قدم المتهم الكريهة".

وأصدرت الهيئة القضائية في محكمة الجنايات عقوبة السجن لمدة 10 سنوات بحق عامل آسيوي أقدم على قتل زميله في العمل عبر توجيه 20 طعنة له بواسطة سكين في أماكن متفرقة من جسده، فيما أقدم عامل آسيوي على قتل زميله في العمل عبر إلقاء "طابوق" على رأسه من علو 8 طوابق.

5 نساء ضحايا
وسجلت محاكم دبي 5 قضايا قتل راح ضحيتها 5 نساء أبرزها إقدام الصحفي فرانسيس ماثيو كبير المحررين في صحيفة "غلف نيوز" على قتل زوجته عمداً عبر ضربها بمطرقة على رأسها نتيجة خلافات زوجية.

وتمثلت القضية الثانية بإقدام مندوب مبيعات عربي على قتل عشيقته الآسيوية عبر خنقها في حمام شقتها ثم وضح جثتها في حقيبة وذلك بسبب قيامها "باستفزازه واحتقارها له" إثر خلاف وقع بينهما.

تاجري بشر

أما القضية الثالثة فتمثلت في تسبب تاجري بشر بمقتل فتاة كانت محتجزة في شقة من أجل استغلالها في أعمال الرذيلة حيث حاولت الهرب من النافذة فسقطت ولقيت مصرعها، فيما أدانت محكمة الاستئناف تاجري البشر بالتسبب في مقتل الضحية وقضت بسجنهما 15 عاماً.

وتمثلت القضية الرابعة في إقدام ربة بيت خليجية تبلغ من العمر61 عاماً على تعذيب خادمتها ومنع الطعام عنها إلى أن توفيت وصدر حكم بسجنها 3 سنوات، فيما تمثلت القضية الخامسة بقيام عامل نظافة آسيوي، يبلغ من العمر 32 عاماً بقتل فتاة في شقتها بعد قيامه بطعنها في رقبتها وصدر حكم بسجنه 15 عاماً.

أكثر من متهم

وخلال العام 2017 تم تسجيل قضيتي قتل نفذتا على يد أكثر من متهم، أولها قضية مقتل حارسي أمن في شركة خاصة بتصنيع القوالب الخرسانية على يد 3 آسيويين وذلك أثناء محاولة الضحيتين منع المتهمين من سرقة الديزل وصدر حكم بالسجن المؤبد للمتهمين.

وأما القضية الثانية فبلغ عدد المتهمين فيها 5 أشخاص صدر حكم بسجنهم لمدة 3 سنوات لقتلهم آسيوي خلال مشاجرة جماعية في المدينة العالمية وذلك عبر طعنه بسكين.
T+ T T-