الثلاثاء 25 سبتمبر 2018

واشنطن ترحب بالخفض الكبير للتبادل التجاري بين بكين وبيونغ يانغ

الحد الفاصل بين الصين وكوريا الشمالية (أرشيف)
الحد الفاصل بين الصين وكوريا الشمالية (أرشيف)
رحب البيت الأبيض اليوم الجمعة، بالخفض الكبير للتبادل التجاري بين الصين وكوريا الشمالية، مشدداً على أهمية ممارسة "أكبر قدر من الضغوط" على بيونغ يانغ لتتخلى عن برنامجها النووي.

وأظهرت أرقام نشرتها بكين، أن التجارة بين كوريا الشمالية والصين انخفضت بواقع النصف على مدى عام. وخلال ديسمبر (كانون أول) فقط، تراجع إجمالي واردات بكين من بيونغ يانغ بنسبة تجاوزت 80%.

وقال البيت الأبيض في بيان، إن "الإجراءات تشكل دعماً للجهود الدولية التي تبذلها الولايات المتحدة لممارسة أكبر قدر من الضغوط حتى تضع كوريا الشمالية حداً لبرامجها غير المشروعة وتغير سلوكها وتتجه إلى جعل شبه الجزيرة الكورية خالية من السلاح النووي".

وأقر مجلس الأمن الدولي نهاية ديسمبر (كانون أول) رزمة جديدة من العقوبات على بيونغ يانغ في تصويت بالإجماع على قرار أمريكي، محظراً تسليم نحو 75% من المواد النفطية لكوريا الشمالية مع إعادة جميع المواطنين الكوريين الشماليين العاملين في الخارج بحلول نهاية 2019.

وبداية يناير (كانون ثاني)، أعلنت الصين، الداعم التقليدي لبيونغ يانغ مع روسيا، أنها بدأت بتطبيق هذه العقوبات الجديدة.
T+ T T-