الأحد 21 أكتوبر 2018

واشنطن: سنضع في اعتبارنا تأثير أي حظر نفطي محتمل ضد فنزويلا على الدول الأخرى

وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون (أرشيف)
وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون (أرشيف)
قال وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، أمس الأربعاء، إن الولايات المتحدة ستضع في اعتبارها تأثير أي حظر نفطي محتمل ضد فنزويلا، على دول أخرى في المنطقة.

وأضاف تيلرسون في كينغستون، عاصمة جامايكا، المحطة الأخيرة في جولته بأمريكا اللاتينية: "سنأخذ في الاعتبار بشكل كامل التأثيرات على الدول الإقليمية، وسوف ننظر في الإجراءات التي قد تتخذها الولايات المتحدة للتخفيف من الآثار السلبية".

وقال وزير الخارجية الأمريكي إنه بحث هذه المسألة مع رئيس الوزراء الجامايكي أندرو هولنس الذي تنتمي بلاده إلى منظمة "بتروكاريبي" التي تسمح لها بشراء النفط الفنزويلي بأسعار مناسبة، وأثار إمكانية فرض حظر نفطي على فنزويلا خلال زيارة للأرجنتين مطلع الأسبوع.

ومن جانبه قال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أول أمس الثلاثاء إن بلاده ستواجه مثل هذا الحصار لأن دولاً غير الولايات المتحدة مستعدة لشراء النفط من كاراكاس"، وركزت زيارة تيلرسون للمكسيك والأرجنتين وبيرو وكولومبيا وجامايكا على زيادة الضغط على فنزويلا التي تتهمها واشنطن بالفساد وانتهاكات حقوق الإنسان.

وتجدر الإشارة إلى أن فنزويلا، التي تمتلك أكبر احتياطي نفطي مؤكد في العالم، تعاني أزمة اقتصادية وسياسية في ظل تراجع أسعار النفط وسنوات من سوء الإدارة، وارتفع معدل التضخم في البلاد إلى 4068 % في 12 شهراً حتى نهاية يناير(كانون الثاني) الماضي، وفقاً لما أعلنته اللجنة المالية للجمعية الوطنية أمس.

وأدى التضخم المتصاعد إلى نقص الغذاء الذي دفع مئات الآلاف من الفنزويليين إلى عبور الحدود إلى كولومبيا.
T+ T T-