السبت 22 سبتمبر 2018

"#أنا_عايش".. صرخة من قلب الغوطة

أطلق الناشط والمصور السوري، عامر المحيباني، حملة على منصات التواصل الإجتماعي تحت عنوان "أنا عايش" تضامناً مع سكان منطقة الغوطة الشرقية التي تتعرض لأعنف الضربات العسكرية من النظام السوري وحلفائه.

وأرفقت رسائل أهالي الغوطة الشرقية المحاصرة والمتضامنين معهم بصور لهم رافعين أيديهم وهم يحملون شعار "أنا عايش".

وتهدف الحملة إلى إلقاء الضوء على معاناة المواطنين المحاصرين داخل الغوطة عند أطراف العاصمة دمشق، والإشارة إلى صمودهم على الرغم من القصف المستمر وشح المواد الغذائية في ظل الحصار.

كما نشر مستخدمون حول العالم صوراً مماثلة بلغات مختلفة تضامناً مع المواطنين العالقين داخل مدن الغوطة.





T+ T T-