الأحد 23 سبتمبر 2018

نيابة دبي: عربي يختطف امرأة ليجبرها على حبه

اتهمت النيابة العامة في دبي اليوم الأحد، صاحب شركة عربي، أمام الهيئة القضائية في محكمة الجنايات بخطف عشيقته، وذلك ليجبرها على الاستمرار في حبه إثر طلبها إنهاء العلاقة بينهما بعد اكتشافها أنه متزوج بأخرى.

كما واتهمت النيابة العامة عربيين آخرين بالتورط في جريمة خطف الفتاة برفقة آخرين هاربين، حيث لعبوا دوراً في استدراج الفتاة إلى سيارة وتقييدها وأخذها إلى مخزن شركة العشيق الذي كان في انتظارها.

تفاصيل الواقعة
وحول تفاصيل الواقعة، قالت الفتاة في تحقيقات النيابة العامة أنها حضرت من موطنها للعمل في شركة المتهم، وخلال فترة عملها توطدت العلاقة بينهما لكنها اكتشف بعد قرابة العام أنه متزوج بأخرى، فقررت إنهاء العلاقة وترك العمل في الشركة.

إلغاء الإقامة
وأشارت إلى أنها تركت أيضاً شقة كان المتهم قد قدمها لها، مبينة أنها طلبت منه إلغاء إقامتها عن شركته وقدمت شكوى إلى وزارة العمل بهذا الشأن.

ولفتت إلى أن المتهم أرسل المتهمين برفقته في القضية بدعوى تسليمها أوراق إلغاء إقامتها إلا أنهم خطفوها بعد الاعتداء عليها بالضرب، وأنها استيقظت في مخزن شركة المتهم وكانت مكبلة اليدين وعلى فمها قطعة قماش.

حضور المتهم
وأوضحت أن المتهم حضر إلى المستودع وأرغمها على توقيع إقرار بأخذ 150 ألف درهم منه، مشيرة إلى أنها جارته في طلبه، ثم اصطحبها إلى شقته وكان يحاول أن يقنعها بالمحافظة على العلاقة العاطفية بينهما، ولكنها كانت تدعي الموافقة على طلبه.

وأضافت المجني عليها أنه في اليوم التالي خرج المتهم من الشقة، فتوجهت إلى الشرطة وقدمت بلاغاً بالواقعة.
T+ T T-