الثلاثاء 25 سبتمبر 2018

تقنيات الاسترخاء تعالج متلازمي قصور الانتباه وفرط الحركة

تقنيات الاسترخاء تساعد في علاج الحركات اللاإرادية لجسم الطفل
تقنيات الاسترخاء تساعد في علاج الحركات اللاإرادية لجسم الطفل
أوضحت الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين أنه عادة ما تظهر تشنجات أو حركات لاإرادية للجسم لدى الأطفال الذين يعانون من متلازمة قصور الانتباه وفرط الحركة ADHD، مثل حركة الرأس أو الصراخ، وهنا يتعين على الآباء مراعاة أن الأمر يتعلق بمشكلة عصبية، وليست خداع أو حيل من الطفل.

ويتساءل الآباء عما إذا كانوا قد فعلوا شيئاً خاطئاً أثناء تربية الطفل أدى إلى ظهور هذه الاضطرابات، غير أن الأطباء الألمان أكدوا على هذه التشنجات ليست بسبب أخطاء في التربية، ولكنها تعود إلى الصفات الوراثية، ومع ذلك هناك بعض العوامل البيئية التي قد تؤثر على تصرفات الطفل وتزيد من حدة هذه الاضطرابات.

ويواجه الأطفال الذين يعانون من قصور الانتباه وفرط الحركة العديد من المتاعب أثناء دروسهم التعليمية، علاوة على أنه أنهم يكونون عرضة للإصابة بضربات أو جروح، كما أنهم يواجهون صعوبات في التعاون مع الآخرين.

وأثناء علاج اضطراب قصور الانتباه وفرط الحركة يتعلم الأطفال تجنب المواقف التي قد تؤدي إلى ظهور التشنجات والحركات اللاإرادية للجسم، علاوة على تعليمهم كيفية التعامل مع هذه المواقف بصورة مختلفة، من خلال الاعتماد على تقنيات الاسترخاء.
T+ T T-