الإثنين 24 سبتمبر 2018

استعادة أوسكار أفضل ممثلة بعد سرقته بساعات

فرانسيس مكدورماند الحائزة على أوسكار أفضل ممثلة
فرانسيس مكدورماند الحائزة على أوسكار أفضل ممثلة
ألقت الشرطة الأمريكية في لوس أنجليس، مساء أمس الاثنين، القبض على سارق جائزة الأوسكار، التي حازت عليها الممثلة الأمريكية فرانسيس مكدورماند كأفضل ممثلة عن دورها في فيلم "ثلاث لوحات إعلانية، خارج إيبينغ ميسوري".

ووفقاً للمتحدثة باسم شرطة لوس أنجليس، روزاريو هيريرا، فإن السارق يدعى تيري برايانت، (47 عاماً)، سرق الجائزة من ماكدورماند، أثناء وضعها لها على الطاولة، التي كانت تجلس عليها في حفل العشاء الذي أقيم عقب حفل توزيع جوائز الأوسكار.

اللافت في الأمر أن السارق قام بنشر فيديو له عبر صفحته على فيس بوك، وظهر خلاله ممسكاً بالأوسكار، مدعياً أنه فاز بالجائزة عن فئة الموسيقى، وهو الأمر الذي مكن الشرطة من التوصل إليه وإلقاء القبض عليه، بعد ساعات من قيامه بالسرقة.

في المقابل، نشرت الصحفية كارلا باكلي من صحيفة نيويورك تايمز عبر حسابها على تويتر، تغريدة توضح من خلالها، الشخص المجهول وراء استرجاع الجائزة قائلة: "إن من ألقى القبض على السارق هو المصور الخاص للطاهي المسؤول عن إعداد الطعام لنجوم هوليوود في حفل الأوسكار لسنوات طويلة".

وطلبت النجمة مكدوروماند من الشرطة إخلاء سبيله، وذلك بعد استعادتها لجائزتها، فيما تم تحديد كفالة له تقدر بـ 20 ألف دولار، بحسب ما أوردت مجلة فارايتي.
T+ T T-