السبت 22 سبتمبر 2018

آرسين فينغر يتنفس الصعداء

آرسين فينغر (أرشيف)
آرسين فينغر (أرشيف)
تجاوز آرسنال مستواه المتواضع في الفترة الأخيرة، وتنفس مدربه آرسين فينغر الصعداء بعد فوز مفاجئ 2-0 خارج ملعبه على ميلان في الدوري الأوروبي لكرة القدم اليوم الخميس.

وفاجأ الفريق اللندني، الذي خسر مبارياته الأربع الأخيرة بجميع المسابقات، وكان يواجه فريقاً لم يخسر في 13 مباراة، الجماهير في إستاد سان سيرو بهدفين في الشوط الأول عن طريق هنريخ مخيتاريان وآرون رامسي في ذهاب دور الـ16.

وفي وجود آرسنال بالمركز السابع في الدوري الإنجليزي الممتاز وميلان في المركز نفسه في دوري الدرجة الأولى الإيطالي، أقيمت المباراة في ظروف مختلفة تماماً عن مواجهتهما الأخيرة قبل ست سنوات.

وفي تلك المواجهة، كان الفريقان يلعبان بشكل منتظم في دوري أبطال أوروبا والتقيا في دور الـ16 من مسابقة المستوى الأول للأندية في القارة.

وتقدم آرسنال بعد 15 دقيقة بعدما مرر مسعود أوزيل إلى مخيتاريان في يسار منطقة الجزاء ليسدد اللاعب الأرميني كرة اصطدمت بأحد المدافعين قبل أن تسكن الشباك.

وبعد أن استعاد ثقته، قدم آرسنال أداء سلساً وشكل خطورة دائمة على ميلان في الهجمات المرتدة، ليترك مدرب "الروسونيري" جينارو غاتوزو، في حالة غضب خارج خطوط الملعب.

وسدد مخيتاريان في العارضة قبل أن يمرر أوزيل كرة أخرى رائعة ليضع رامسي في موقف انفراد ويراوغ الحارس جيانلويجي دوناروما ويضيف الهدف الثاني في الدقيقة 45.

وتحسن ميلان في الشوط الثاني لكن آرسنال صمد دون متاعب، مقدماً أداء افتقده في المباريات الأخيرة.
T+ T T-