الإثنين 24 سبتمبر 2018

تقنية تسمح للأم حمل جنينها بيديها قبل ولادته

ابتكرت شركة روسية وسيلة فريدة تسمح للوالدين حمل رضيعهما بين يديهما قبل خروجه للحياة من خلال نموذج ثلاثي الأبعاد يطابق صورة الجنين في جهاز "السونار".

وتهدف الشركة بهذه الوسيلة المثيرة للجدل، إعطاء الوالدين أو حديثي الزواج نظرة مبكرة عن شكل جنينهما أو الاستفادة من هذا النموذج لمعرفة وجود علامات عن تشوهات خلقية أو جسدية.

وأوضح مؤسس شركة "Embryo 3D" إيفان غريدين أن الشركة تُصمم نماذج ثلاثية الأبعاد للأجنة تحاكي شكلها لحظة ولادتها من حيث الوجه والأيدي والأقدام وأيضاً الحبل السري، مستمداً من صورته في جهاز الألتراساوند، والنماذج تتوفر بألوان منها الفضي والذهبي وأيضاً البلاستيكي.

وبحسب تقرير نشرته صحيفة دايلي ميل البريطانية أمس الاثنين، فإن باحثون برازيليون طوروا عام 2016 تكنولوجيا التصوير ثلاثية الأبعاد تسمح للآباء رؤية صور أطفالهم بدقة وضوح ذات جودة عالية قبل ولادتهم، باستخدام نظارات الواقع الافتراضي "أوكولوس ريفت".
T+ T T-