الأربعاء 19 ديسمبر 2018
موقع 24 الإخباري

أليغري: يوفنتوس قد يخسر كل شيء هذا الموسم

مدرب يوفنتوس أليغري (رويترز)
مدرب يوفنتوس أليغري (رويترز)
حذر مدرب يوفنتوس الإيطالي، ماسيميليانو أليغري، لاعبيه من أننا لم نفز بشيء حتى الآن، وذلك عشية المباراة المؤجلة ضد أتالانتا في الجولة السادسة والعشرين للدوري الإيطالي لكرة القدم.

بعدما وجد نفسه يلاحق إنتر ميلان ثم نابولي طيلة أشهر، نجح يوفنتوس الأحد في التربع على صدارة الدوري للمرة الأولى هذا الموسم، بعد تحقيقه فوزه الحادي عشر على التوالي بفضل ثنائية سجلها الأرجنتيني باولو ديبالا في مرمى أودينيزي (2-0).

واستفاد يوفنتوس على أكمل وجه من خسارة نابولي على أرضه أمام روما 2-4، ثم تعادله الأحد الماضي مع إنتر ميلان 0-0 خارج ملعبه، ليتصدر بفارق نقطة عن فريق المدرب ماوريسيو ساري، الذي بدا منزعجاً جداً من سؤاله بشكل متكرر عن تصدر "السيدة العجوز" للترتيب، وطالب الصحافي بسؤاله فقط عن المباراة ضد إنتر وإلا سيرحل، ثم نفذ تهديده وغادر.

ويدرك ساري أن الخطوتين الناقصتين ضد روما وإنتر قد تكلفاه الفشل في إحراز اللقب الدوري للمرة الأولى منذ 1990، لاسيما أن يوفنتوس الخبير الذي توج باللقب في المواسم الستة الأخيرة، أمام فرصة توسيع الفارق إلى 4 نقاط عندما يستقبل أتالانتا الأربعاء المقبل.

وأظهر يوفنتوس الأسبوع الماضي أنه ما زال يتمتع بالاندفاع والإرادة والقدرة رغم معاناته هذا الموسم، وذلك من خلال قلب الطاولة على توتنهام الإنجليزي، والعودة من ويمبلي ببطاقة التأهل إلى ربع نهائي دوري الأبطال، بفوزه أياباً 2-1 بعد تخلفه 0-1، وذلك بفضل الأرجنتينيين غونزالو هيغواين وديبالا.

ومن المؤكد أن عودة ديبالا من الإصابة تركت أثرها الإيجابي على فريق "السيدة العجوز"، إذ كان بطل المباريات الثلاث الأخيرة بتسجيله أهداف الفوز على لاتسيو (1-0 في الوقت بدل الضائع) وأودينيزي في الدوري وتوتنهام في المسابقة القارية.

وفي مؤتمره الصحافي عشية المباراة الصعبة ضد أتالانتا الذي أجبر يوفنتوس على التعادل ذهاباً في برغامو، شدد أليغري: "نحن نتصدر الدوري الإيطالي، ووصلنا إلى نهائي كأس إيطاليا (ضد ميلان) وربع نهائي دوري أبطال أوروبا، لكننا لم نفز بأي شيء حتى الآن ويجب مواصلة العمل للوصول إلى أهدافنا".

وتابع المدرب الإيطالي: "نابولي يملك حالياً 70 نقطة ويملك فرصة للوصول إلى الـ100 مع الوصول إلى نهاية الموسم، وهذا الأمر يعني بأنه يتوجب علينا تجاوز حاجز الـ100 نقطة.. يجب الحصول على كامل النقاط الثلاث غداً (ضد أتالانتا) لأن الفارق بيننا وبين نابولي ضئيل في هذه المرحلة، أتالانتا سيكون خصماً صعباً ويجب أن نكون حاضرين".

ومن المؤكد أن المشوار المتبقي ليس سهلاً بتاتاً على يوفنتوس، لأن عليه مواجهة المتجدد ميلان ونابولي على أرضه وإنتر ميلان وروما خارج ملعبه من الآن وحتى نهاية البطولة.

وبعد أن أضاع ركلتي جزاء ضد توتنهام ثم أودينيزي، فقد هيغواين امتيازه لصالح ديبالا بحسب ما كشف أليغري بالقول: "باولو ديبالا هو اللاعب الذي أوكلت إليه مهمة تنفيذ ركلات الجزاء.. ولا أحد بإمكانه تغيير هذا الأمر سوى أنا".

ورغم سحب امتياز تنفيذ ركلات الجزاء منه، أشاد أليغري بـ"اللاعب المذهل، ليس من حيث تسجيل الأهداف وحسب، بل بفنياته وقدرته على قراءة اللعب، وهما الصفتان اللتان تخولاها أن يكون هناك، بين الأفضل في هذه اللعبة".

وقيم أليغري المواسم الثلاثة الماضية التي قضاها مع يوفنتوس بعد أن خلف أنتونيو كونتي في صيف 2014، إثر انتقال الأخير للإشراف على المنتخب الوطني، قائلاً: "خلال المواسم الثلاثة السابقة التي عملنا فيها معاً، حققنا الكثير حتى مع تغير بعض اللاعبين.. كتب التاريخ ستشهد دائماً على ما حققناه حتى الآن، لكن من أجل كتابة تاريخ جديد، علينا مواصلة تقدمنا".
T+ T T-