الإثنين 24 سبتمبر 2018

بريطانيا: تحقيق بطرود مشبوهة أُرسلت إلى نواب مسلمين

رئيس الوزراء البريطانية تيريزا ماي أمام مجلس العموم (أرشيف)
رئيس الوزراء البريطانية تيريزا ماي أمام مجلس العموم (أرشيف)
أعلنت رئيس الوزراء البريطانية تيريزا ماي اليوم إجراء تحقيق، حول طرود مشبوهة، ذات محتويات خطيرة، مهددة للحياة، تم إرسالها إلى أربعة نواب مسلمين في الأيام الأخيرة.

ووصفت ماي الأمر بـ"غير المقبول"، وشددت على أن "هذه التصرفات مفزعة"، وليس لها مكان داخل المجتمع البريطاني، وذلك خلال كلمتها أمام مجلس العموم.

واستلم أربعة نواب مسلمين من الحزب العمالي بين يومي الإثنين والثلاثاء طروداً مشبوهة، احتوت على خطاب فيه عبارة "Punish a Muslim" أو "عاقب مسلم" التي تحرض على العنف بحق معتنقي الدين الإسلامي.

وتم توزيع هذه العبارة أيضاً على يد أشخاص مجهولين في جميع أنحاء البلاد، وتبحث الشرطة البريطانية في أصلها.

وحوت بعض الطرود التي استلمها النواب، على "مادة لزجة" ما تعين نقل ثلاثة أشخاص من فريق عمل نائبين إلى المستشفى، كإجراء إحترازي في حين أعلنت شرطة "سكوتلاند يارد" لاحقاً أن المادة لم تكن ضارة.

وأكدت ماي لمجلس العموم أن هناك تحقيقاً يجري للوقوف على ما حدث، وأنه يتم اتخاذ الخطوات الضرورية لمحاسبة المسؤولين أمام القضاء.
T+ T T-