الأربعاء 19 ديسمبر 2018
موقع 24 الإخباري

أسهم أوروبا ترتفع في التعاملات المبكرة

(أرشيف)
(أرشيف)
ارتفعت أسهم أوروبا اليوم الجمعة، لتتماسك قرب أعلى مستوى في شهر بنهاية أسبوع أثقلت فيه التوترات السياسية كاهلها، فيما تسببت نتائج أعمال مخيبة للآمال للشركات في بعض التحركات الحادة للأسهم.

ويتجه المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية صوب تحقيق مكاسب للأسبوع الثالث على التوالي، في أطول موجة ارتفاع منذ يناير (كانون الثاني)، في الوقت الذي يتجاهل فيه المستثمرون التوترات السياسية ويركزون بدلاً من ذلك على موسم نتائج الأعمال المتوقع أن يدعم أسواق الأسهم.

وسجلت نتائج أعمال الشركات الأوروبية عن الربع الأول بداية إيجابية بشكل كبير، بيد أن الشركات التي خالفت نتائجها التوقعات انخفضت أسهمها.

وتراجعت أسهم سيج البريطانية للبرمجيات 19%، لتسجل أكبر انخفاض على المؤشر ستوكس، بعد أن قلصت الشركة توقعاتها للإيرادات للعام بأكمله في الوقت الذي تباطأ فيه نمو الاشتراك في برمجيات الشركة.

على الجانب الآخر، قفزت أسهم ستورا إنسو الفنلندية لإنتاج الورق 4.5% لتتصدر الأسهم المرتفعة على المؤشر بعد أن حققت نتائج تفوق التوقعات للربع الأول.

وواصلت أنباء صفقات الدمج والاستحواذ الاضطلاع بدورها كمحرك رئيسي للسوق.

وزادت أسهم كليبيير 4.3 % بعد أن قالت شركة العقارات التجارية إنها تخلت عن عرض لشراء هامرسون ولن تواصل السعي للاستحواذ على الشركة البريطانية.

في الوقت ذاته انخفضت أسهم هامرسون 13% لتمحو تقريباً جميع المكاسب التي حققتها منذ أول إعلان عن عرض كليبيير في 19 مارس (آذار).

وفي رد فعل على نتائج الأعمال، انخفضت أسهم لوريال بعد أن لامست أعلى مستوى في خمسة أشهر في المعاملات المبكرة وجرى تداولها في أحدث تعاملات منخفضة 0.2%. وحققت الشركة مبيعات قوية بفضل أداء جيد في الصين ولقطاع مستحضرات التجميل الفاخرة.

وبحلول الساعة 0837 بتوقيت غرينتش ارتفع المؤشر داكس الألماني 0.48 % وكاك 40 الفرنسي 0.19 % بينما انخفض فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.07 %.
T+ T T-