الإثنين 22 أكتوبر 2018

وزير الذكاء الاصطناعي الإماراتي: سنرى ثورة في الخرائط الذكية

طور فريق من الباحثين بمختبر علوم الكمبيوتر والذكاء الاصطناعي بمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، طريقة أتمتة جديدة لإنشاء خرائط للطرق أطلق عليها اسم "RoadTracer" أو "تتبع الطريق"، ليست أكثر دقة من تلك الموجودة حالياً فحسب، بل وأكثر فعالية وأقل تكلفة.

وفي هذا الإطار غرد وزير الدولة للذكاء الاصطناعي الإماراتي عمر بن سلطان العلماء على حسابه الرسمي بتويتر: "سنرى ثورة في الخرائط الذكية، بسبب ابتكار جامعة ماساتشوستس للتكنولوجيا والذي يستخدم الذكاء الاصطناعي لفهم وتخطيط الخرائط بدون تدخل بشري، وبدقة أفضل بـ 45% من الخدمات المتوفرة حالياً".

وتعتمد الطريقة على بيانات من الصور الجوية، مستخدمة برنامج ذكاء اصطناعي، حيث يتم تدريب الشبكات العصبونية على جمع المعلومات نقطة تلو الأخرى، وتُكرر العملية لتتبع شبكة الطريق، بدلاً من تجميع المعلومات مرة واحدة.

ودرب الباحثون البرنامج باستخدام صور جوية لـ 25 مدينة عبر ست دول في أمريكا الشمالية وأوروبا، ونجح بنسبة 44% في تخطيط طرق نيويورك وشيكاغو وبوسطن ولوس أنجليس وتورونتو.
T+ T T-