الإثنين 15 أكتوبر 2018

صحف عربية: اختبار قوة بين الصدر وسليماني في العراق

يتواصل اختبار القوة بين مقتدى الصدر وقاسم سليماني في العراق، فيما تطالب واشنطن بممارسة ضغط دولي لوقف تمدد طهران في سوريا.

ووفقاً لصحف عربية صادرة اليوم الخميس، تتواصل الجراح القطرية بسبب المقاطعة العربية، فيما كشف أحد المعتقلين اليمنيين عن الكثير من الانتهاكات التي يقوم بها الحوثيون في السجون.

الصدر وسليماني
دعا الزعيم الشيعي العراقي مقتدى الصدر زعماء الكتل النيابية إلى الاجتماع بهدف تشكيل "حكومة تكنوقراط"، بعد تأكيد المفوضية العليا للانتخابات تقدم تحالف "سائرون" الذي يقوده في الانتخابات.

وقال مراقبون، بحسب صحيفة "الشرق الأوسط"، إن موقف الصدر هذا موجه بصورة مباشرة ضد إيران، فيما يعتبر اختبار قوة بين الطرفين.

وأوضح المراقبون أن هذا الاختبار يبرز الآن مع قيام الجنرال الإيراني قاسم سليماني قائد "فيلق القدس" في الحرس الثوري بمحادثات في بغداد بهدف إنقاذ نفوذ طهران بعد تراجع حلفائها في الانتخابات، خاصة أن سليماني يدعو خلال محادثاته إلى تشكيل حكومة تضم تحالف قوى شيعية تحظى بموافقة إيران، وهو ما لا يرضى عنه الصدر ويعتبره تدخلاً سافراً بالشؤون العراقية.

التمدد الإيراني في سوريا
رصدت صحيفة "الحياة" عودة السجال وتبادل الاتهامات بين الولايات المتحدة وروسيا بشأن الأزمة السورية، مع مطالبة واشنطن بجلسة خاصة أخيراً في مجلس الأمن لممارسة ضغط دولي لوقف تمدد طهران في سوريا.

ويبدو أن الضغط لا يتوقف فقط على النظام في سوريا، حيث قالت الصحيفة إنه وغداة محادثات أستانة 9، بدأ النظام والروس الضغط على فصائل مدينة درعا (جنوب سوريا)، ملوّحين بجزرة "المصالحة"، وعصا "التدخل العسكري".

وأوضحت أن الولايات المتحدة الآن تطالب روسيا بوقف توسيع موطئ قدم إيران وعملائها في جنوب سوريا في شكل عاجل، مضيفة أن النظام في سوريا يرفض التعاون مع الجهود الأممية، وهو ما سيعقد الموقف ككل.

محنة الدوحة
أشارت صحيفة "العرب" إلى لجوء الحكومة القطرية مؤخراً إلى بيع الكثير من الأصول الخارجية من أجل محاولة إثبات أن "المقاطعة"، التي فرضتها  الإمارات والسعودية ومصر والبحرين، لم تؤثر على سير الاقتصاد القطري.

وأشارت إلى أن المقاطعة تسببت في تراجع معدلات نمو الاقتصاد القطري وزيادة كلفة الاستيراد، وأجبرت الحكومة على إعادة مليارات الدولارات من محفظتها الخارجية التي تقدر بـ340 مليار دولار، لدعم نظام مصرفي يقول مستثمرون محليون إنه لا يزال عرضة لنقص العملات الأجنبية.

وبجانب كل هذا، قلص صندوق الثروة السيادي القطري من عملياته في بعض الشركات التي تستثمر فيها قطر في الخارج، كشركة المجوهرات "تيفاني آند كو" وبنك "كريديت سويس"، من أجل تحويل سيولة نقدية عاجلة للداخل.
 
والشهر الماضي طرحت قطر أسهماً للبيع بقيمة 12 مليار دولار. لكن خبراء اقتصاديين يؤكدون، بحسب الصحيفة، أن هذه الحركة الكبيرة التي تشهدها قطر لتنويع الشراكات التجارية وتسييل الأصول الخارجية ستزيد من تشتيت الموارد من دون العثور على حل لأزمة قطر.

الإيرانيون يعذبون اليمنيين
كشف المختطف اليمني المفرج عنه جمال المعمري، عن تورط عناصر إيرانية في تعذيب المختطفين في سجون ميليشيا الحوثي الانقلابية، موضحاً بحسب صحيفة "عكاظ" السعودية أنالحوثيين يعتقلون عدداً من الجنسيات المختلفة، بينهم سعوديون وأمريكيون وعمانيون وألمان وفرنسيون ومجريون وجورجيون.

وأكد وجود 26 امرأة معتقلة في المبني المجاور للسجن الذي كان به.

وعن أصناف التعذيب التي تعرض لها قال المعمري، إن الميليشيات الحوثية مارست ضده أبشع أنواع التعذيب والتي تمثلت في سماعه لصوت زوجته وبناته يستغيثون به، مؤكداً مشاركة عناصر أمنية إيرانية في عملية الاستجواب للكثير من المعتقلين.

ولفت إلى أنه حرم أثناء التغذيب من السماح له بالذهاب لقضاء حاجته أو التعرض لأشعة الشمس كما لم يجد أية رعاية صحية طوال فترة اعتقاله التي تعرض خلالها لشتى صنوف التعذيب، ومنها وضعه على كرسي كهربائي، ووضع الكهرباء على أسنانه التي سقطت بسببها.
T+ T T-