الخميس 15 نوفمبر 2018
موقع 24 الإخباري

الإمارات: حين تحمل اللوحات والقطع الفنية الخير للأطفال اللاجئين

تشهد الإمارات حدثاً ثقافياً إنسانياً مميزاً، غداً الخميس، حيث تقدم اللجنة المنظمة لبينالي الشارقة للأطفال مزاداً فنياً خيرياً صامتاً تحت شعار "القلب المعطاء" لدعم الأطفال اللاجئين في مخيم الزعتري بالأردن، عبر مؤسسة "القلب الكبير"، حيث يعرض البينالي 40 لوحة من إبداعات الأطفال المتأهلين لدورته الخامسة من جميع أنحاء العالم.

ويأتي تنظيم المزاد الذي يصاحبه إقامة ورش عمل فنية للأطفال الزوّار منسجماً مع رؤية ورسالة بينالي الشارقة للأطفال الذي تنظمه "أطفال الشارقة" التابعة لمؤسسة "ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين" الهادفة إلى دعم القضايا الخيرية والإنسانية ومشاركة الجهات المعنية بتقديم المساعدات الإنسانية للمحتاجين حيث شارك البينالي في نوفمبر الماضي بالدورة التاسعة من معرض "فن أبوظبي".

ونظّم المعرض في وقت سابق مزاداً عرض فيه 64 عملاً فنياً للبيع من إبداعات الأطفال خصص ريعه لدعم الأطفال اللاجئين في مخيم الزعتري بالأردن عبر بوابة مؤسسة "القلب الكبير"، ذهب ريعه بالكامل لمصلحة الأطفال اللاجئين في مخيم الزعتري بالأردن، وجمعية دار البر الخيرية في دبي.

وشارك المعرض أيضاً في النسخة الخامسة من "بينالي الشارقة للأطفال" التي حملت شعار "عالم كبير بحدود خيالك" 785 طفلاً وطفلة من مختلف أنحاء العالم من بينهم أطفال لاجئين في مخيم الزعتري بالأردن وأطفال أيتام من "دار زايد الخير للأيتام" في جزر المالديف حيث قدموا أمام الجمهور 376 عملاً فنياً في ثلاث فئات هي البيئة والتصاميم المعمارية والفنتازيا والواقع.
T+ T T-