الأحد 23 سبتمبر 2018

التنزه وسط الطبيعة يحمي من أمراض القلب والسكري

تنوع البكتريا في المساحات الخضراء يقوي المناعة (تعبيرية)
تنوع البكتريا في المساحات الخضراء يقوي المناعة (تعبيرية)
دعت نتائج دراسة بريطانية جديدة إلى تفادي تناول علاجات لأمراض الضغط والقلب والسكري عن طريق مزيد من الخروج إلى المتنزهات وتمضية وقت وسط الطبيعة. ونبّهت الدراسة إلى أن التأثير ليس معنوياً أو يقتصر على خفض التوتر، وإنما يمكن رصده سريرياً، واستخدامه كبديل علاجي لإمداد الجسم بتنوع في البكتريا يقوّي المناعة ما ينتج عنه تقليل التهابات الجسم.

وأجريت الدراسة في جامعة وست أنجليا، وأظهرت أن إجراء اللقاءات الاجتماعية، وممارسة التمارين والمشي في المتنزهات الطبيعية يعرّض الجسم إلى تنوع في البكتريا، وينتج عن ذلك خفض مستوى الالتهابات في الجسم وتقليل الأمراض الالتهابية مثل السكري ومشاكل القلب.

ودعا فريق البحث الأطباء إلى الاهتمام بتوصية المرضى وحثهم باستمرار على الخروج إلى الأماكن الطبيعية باستمرار كإجراء وقائي عند وجود مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكري.

كما حثّت النتائج على توفير مسطحات خضراء كافية بين المباني السكنية لتساعد المقيمين من السكان على تمضية وقت وسط الطبيعة.

T+ T T-