الثلاثاء 25 سبتمبر 2018

أبل ميوزيك تتفوق على سبوتيفاي

خدمة أبل الموسيقية
خدمة أبل الموسيقية
حققت خدمة أبل الموسيقية "أبل ميوزك" نجاحاً كبيراً، إذ أصبحت خدمة الموسيقى بحسب الطلب الأكثر شعبية ضمن الولايات المتحدة عبر امتلاكها عدد أكبر من المشتركين الذين يدفعون شهريًا مقابل الاستخدام، مما يجعلها متفوقة على خدمة سبوتيفاي الأشهر عالمياً، وذلك وفق تقرير جديد صادر عن Digital Music News.

وتفتخر أبل حالياً بامتلاكها 45 مليون مستخدم باشتراك شهري في جميع أنحاء العالم، بالإضافة إلى ما بين 5 إلى 10 ملايين مستخدم تجريبي مجاني، حيث توفر أبل تجرية مجانية لمدة ثلاثة أشهر، مقابل 70 مليون مستخدم باشتراك شهري خارج حدود الولايات المتحدة لخدمة سبوتيفاي.

وتخشى سبوتيفاي من أن تتحول إلى نسخة ثانية من خدمة باندورا، والتي تمتلك بحسب إحصاءات عام 2016 حوالي 81 مليون مشترك نشط و 4.3 مليون مشترك مدفوع الأجر فقط.

وتنمو خدمة أبل الموسيقية تنمو بمعدل 5% شهرياً مقابل نمو بمعدل 2% لصالح سبوتيفاي.

وعرض تقرير حديث صادر عن Music Business Worldwide معلومات عميقة حول الإحصائيات المبكرة لكلا الخدمتين مع إصدار مغني الراب الكندي دريك Drake ألبومه الجديد المسمى Scorpion، إذ حققت سبوتيفاي خلال الأسبوع الأول 132.4 مليون عملية بث على مستوى العالم، في حين حققت خدمة آبل 170 مليون، بحيث أوضحت هذه الأرقام أن خدمة أبل أكثر شيوعاً في الولايات المتحدة بالمقارنة مع سبوتيفاي.
T+ T T-