الأربعاء 26 سبتمبر 2018

أفريقيا تبحث عن حلول بعد مشاركة كارثية في المونديال

مونديال روسيا (أرشيف)
مونديال روسيا (أرشيف)
ستخضع كرة القدم الأفريقية لجلسات استشفاء على مدار يومين في المغرب، بعد فشل 5 من دول القارة في اجتياز الدور الأول في كأس العالم في روسيا.

وخرجت مصر، المغرب، تونس، نيجيريا، والسنغال، من دور المجموعات في روسيا، لتصبح أفريقيا دون ممثل لها في أدوار خروج المغلوب لأول مرة منذ نهائيات 1982 في إسبانيا


وسيناقش مدربون ومسؤولون من الدول الخمس أسباب النتائج المخيبة، خلال اجتماع بالرباط ينظمه الاتحادان الأفريقي والمغربي للعبة يومي الأحد والإثنين.

وقال لاعب نيجيريا السابق، وعضو مجموعة للدراسات الفنية تابعة للاتحاد الدولي "فيفا" لتحليل كأس العالم، إيمانويل أمونيكي: "كانت خيبة أمل لمنتخبات أفريقيا وللقارة".

وأضاف: "توقع كثيرون أن تحرز منتخبات أفريقيا تقدماً، وأن تبني على النتائج السابقة، لكن للأسف لم يتحقق هذا، ندرك جميعاً أن كرة القدم تطورت كثيراً وستستمر في التغيير، وإذا لم نتحمل المسؤولية في أفريقيا، ونتوصل لطرق لتطوير المواهب الصاعدة سنواصل العيش في الأحلام".

وخلال تاريخ كأس العالم، كان أكبر إنجاز أفريقي هو وصول ثلاثة فرق فقط لدور ربع النهائي وهي الكاميرون في 1990، والسنغال في 2002، وغانا في 2010.
T+ T T-