الإثنين 24 سبتمبر 2018

مندوب الإمارات لدى الأمم المتحدة في جنيف: إنها مقاطعة وليست "حصاراً" كما تُريد قطر تسويقه

ألقى المندوب الدائم للإمارات لدى للأمم المتحدة في جنيف عبيد سالم الزعابي، بياناً باسم دول المقاطعة الأربع، الإمارات، والسعودية، والبحرين، ومصر، في إطار الحوار التفاعلي حول تقرير المقرر الخاص المعني بالأثر السلبي للتدابير القسرية الانفرادية في التمتع بحقوق الإنسان.

ووفقاً للحساب الرسمي لبعثة دولة الإمارات لدى الأمم المتحدة بجنيف على تويتر، قال السفير الزعابي إن "الإمارات لا تعتبر نفسها معنية بما جاء في تقرير المقرر الخاص المعني بالأثر السلبي للتدابير القسرية الانفرادية في التمتع بحقوق الإنسان وتؤكد أنه ليس لها أي ارتباط بمسألة الإجراءات الأحادية".

وأضاف "شرحنا للمقرر الخاص في عدة مناسبات أن قرار الدول الأربع بقطع علاقاتها الدبلوماسية مع قطر هو قرار سيادي ونعتبره مقاطعةً وليس حصاراً، كما تريد قطر تسويقه للعالم".

ولفت المندوب الدائم للإمارات لدى للأمم المتحدة في جنيف، إلى أن "قرار محكمة العدل الدولية المشار إليه في تقرير المقرر الخاص يتعلق بإجراءات مؤقتة، وأن المحكمة لم تبت نهائياً في مسألة الاختصاص إلى حد اليوم"، مشيراً إلى أن " "قرار المحكمة لم يُلبّ سوى ثلاثة مطالب مؤقتة من ضمن الطلبات التسعة التي تقدمت بها قطر".

وأوضح أن "الشكوى أمام المحكمة مازالت قائمة وأن دولة الإمارات أمامها الفرصة لتقديم كل الأدلة لدحض المزاعم والادعاءات القطرية".
T+ T T-