الأربعاء 19 ديسمبر 2018
موقع 24 الإخباري

لأول مرة: أمريكا مُصدر صافٍ للنفط ومنتجاته

خزنات نفطية أمريكية في أوكلاهوما(أرشيف)
خزنات نفطية أمريكية في أوكلاهوما(أرشيف)
أظهرت بيانات نشرت، أمس الخميس، أن الولايات المتحدة صدرت الأسبوع الماضي كميات من النفط الخام والوقود أكبر مما استوردت، وذلك للمرة الأولى في تاريخها، بالتزامن مع اختتام منظمة أوبك، اجتماعها أمس الخميس في فيينا، دون قرار بخفض الإنتاج لموازنة الارتفاع التاريخي في الإمدادات الأمريكية.

وعند جمع واردات وصادرات الخام والمنتجات المكررة، فإن الولايات المتحدة سجلت صادرات صافية بـ 211 ألف برميل يومياً في الأسبوع المنتهي في 30 نوفمبر(تشرين الثاني)، في سابقة من نوعها وفق بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية التي يرجع تاريخها إلى 1973.

وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة أن "صادرات النفط الخام ارتفعت في الأسبوع الماضي إلى مستوى قياسي يزيد على 3.2 مليون برميل يومياً".

وعادة ما كانت الولايات المتحدة مستورداً كثيفاً للنفط الخام، لأسباب من بينها حظر استمر أربعة عقود على صادرات الخام ورفعه في أواخر 2015 الرئيس الأمريكي باراك أوباما.

وكانت المنتجات مثل البنزين، ووقود الديزل، تهيمن على الصادرات البترولية حتى وقت قريب، لكن ذلك تغير منذ ثورة النفط الصخري الأمريكي التي سرعت وتيرة الحفر واستخراج النفط، ما ساهم في ارتفاع إجمالي إنتاج الولايات المتحدة إلى مستوى قياسي عند 11.7 مليون برميل يومياً.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، أمس الخميس، إن مخزونات الخام انخفضت 7.3 ملايين برميل الأسبوع الماضي، في أول هبوط منذ سبتمبر (أيلول) مع وصول صافي واردات الخام إلى مستوى قياسي منخفض عند 4 ملايين برميل يومياً.

وتشير بيانات إدارة معلومات الطاقة إلى أن من المتوقع أن يصل متوسط إنتاج الخام الأمريكي إلى أكثر من 12 مليون برميل يومياً في 2019، بزيادة أكثر من 3 ملايين برميل يومياً عن 2016.

وعلى مدى الأسبوع الماضي، سجلت الولايات المتحدة صادرات صافية بـ 4.2 ملايين برميل يومياً من المنتجات النفطية مثل البنزين، ووقود الديزل.
T+ T T-