الأربعاء 26 يونيو 2019
موقع 24 الإخباري

المنصوري لـ24: الاقتصاد الإفتراضي هو المستقبل

أكد المدير التنفيذي لمركز الشارقة الاسلامي لدراسات الاقتصاد والتمويل بجامعة الشارقة الدكتور إبراهيم علي المنصوري، أن العالم خلال السنوات القادمة سوف يتجه وبشكل كبير نحو الاقتصاد الافتراضي، الذي يُعد هو الاقتصاد المستقبلي والذي يتم من خلاله تبادل السلع الافتراضية باستخدام التكنولوجيا المتطورة التي تختصر الزمن وتقرب المسافات وتوفر الموارد مواكِبة للتسارع التكنولوجي العالمي.

وقال الدكتور إبراهيم المنصوري في تصريحات لـ24، إنه "وفق الاحصائيات ارتفع الإنفاق في هذا النوع من الاقتصاد في العام 2018 ليصل إلى 20 مليار ومن المتوقع أن يزداد إلى 120 مليار في عام 2021، وفق دراسة قام بها موقع (ديجي كابيتال)، كما سيرتفع عدد التقنيات الافتراضية إلى 1100 استثمار من 390 شركة".

وأشار إلى أن الاقتصاد الافتراضي سيشكل استثماراً عالمياً ضخماً في المشاريع التكنولوجية المستقبلية ليصبح هذا النوع من المنتجات في السوق أكثر شعبية لدى المستهلكين حول العالم مما يجعل استراتيجيات الدول تتجه نحوه بشكل كبير.

أول منطقة تجارية افتراضية
وأضاف المنصوري أن "هذا ما قامت به دولة الإمارات من خلال تَدشين وثيقة الخمسين لتحسين الحياة في دبي التي أطلقها نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، والتي من بنودها (إنشاء أول منطقة تجارية افتراضية) لتكون المرحلة الجديدة في المسيرة الاقتصادية القائمة على استخدام أحدث الابتكارات في كافة المجالات والقطاعات الاستثمارية".

وأكد المنصوري أن هذا ليس بغريب على العقلية القيادية الرائدة لحكومتنا الرشيدة في استشراف المستقبل ومواكبة العالم المتسارع لتكون دولة الإمارات العربية المتحدة وكما عهدناها من الدول السباقة والرائدة في شتى المجالات.
T+ T T-