الثلاثاء 22 يناير 2019
موقع 24 الإخباري

برلمان مقدونيا يوافق على تغيير اسم البلاد

البرلمان المقدوني (أرشيف)
البرلمان المقدوني (أرشيف)
وافق النواب المقدونيون الجمعة، على تغيير اسم بلادهم إلى "جمهورية شمال مقدونيا" في تصويت تاريخي بغالبية الثلثين يمهد لحل الخلاف مع اليونان.

وباتت الكرة الآن في ملعب اليونان لأن الاسم لن يتغير إلا إذا صادق النواب اليونانيون على الاتفاق الذي توصل اليه رئيسا وزراء البلدين زوران زاييف واليكسيس تسيبراس الصيف الفائت.

وكانت اليونان تعهّدت في المقابل سحب اعتراضها على انضمام مقدونيا البالغ عدد سكانها 2.1 مليون نسمة إلى حلف شمال الأطلسي والاتحاد الأوروبي.

وقال رئيس مجلس النواب المقدوني طلعت غفري، إن "المجلس النيابي لجمهورية مقدونيا وافق وأقر بالتصويت القانون الدستوري الذي يضع التعديلات الدستورية موضع التنفيذ".

وأوضح غفري أن القانون "أقر بأصوات 81 نائباً من أصل 81 حاضرين ولم يصوت أحد ضده"، أي بزيادة صوت واحد على الغالبية الموصوفة، أي ثلثي الأصوات 80 نائباً من أصل 120.

وقاطعت غالبية النواب اليمينيين المناقشات التي بدأت الأربعاء، لكن قسما منهم غير موقفه وصوّت لمصلحة تغيير اسم البلاد.

وقبيل التصويت قال رئيس الوزراء الاشتراكي الديموقراطي زوران زاييف: "من دون اتفاق مع اليونان لن نتمكّن من الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي والاتحاد الأوروبي".
T+ T T-