السبت 21 سبتمبر 2019
موقع 24 الإخباري

دورتموند يستعيد الصدارة والزخم قبل مواجهة بايرن ميونخ

استعاد بروسيا دورتموند صدارة الدوري الألماني لكرة القدم "بوندسليغا" في وقت مثالي بالنسبة للفريق، خاصة وأنه مقبل على مواجهة مثيرة مع فريق بايرن ميونخ، حامل اللقب، السبت المقبل في "كلاسيكو ألمانيا".

ورغم أن الصدارة لم تأت بسهولة، لاسيما وأن دورتموند حقق فوزاً صعباً أمام فولفسبورغ 2-0 بفضل باكو ألكاسير الذي سجل هدفي فريقه في آخر خمس دقائق من اللقاء، واعاد الفوز الزخم لفريق دورتموند، خاصة بعد السقوط المفاجئ لبايرن ميونخ بالتعادل 1-1 أمام فرايبورغ.

وكان دورتموند يتصدر جدول الترتيب بفارق تسع نقاط في نهاية العطلة الشتوية، لكنه فرط في هذا التفوق، قبل أن يعود لتصدر الدوري بفارق نقطتين أمام بايرن ميونخ، والفوز بالمباراة المقبلة سيجعله يوسع الفارق إلى خمس نقاط، حيث أن بعد المباراة سيتبقى ست مباريات فقط.

وقال الرئيس التنفيذي لنادي دورتموند، هانز يواخيم فاتزكه: "إنها دفعها معنوية أن نسافر إلى ميونخ ونحن نتصدر الدوري، ولكي نعلم أن بإمكاننا أن نجعل الأمور تسير في مصلحتنا قليلاً إذا فزنا هناك".

وقال المهاجم ماريو غويتزة: "كلنا نتطلع لهذه المباراة، نعلم أنها ستكون مهمة بالنسبة لنا. لدينا سبع مباريات مهمة، أهمهم هي مباراة السبت، التي ستكون مباراة ملحمية".

وفاز دورتموند بآخر ثلاث مباريات له، بينما أهدر بايرن ميونخ أول نقاط له بعد ست انتصارات متتالية، في عرض باهت أمام فرايبورغ. ويجب على بايرن ميونخ أن يفوز في مباراة السبت المقبل ليستعيد صدارة الترتيب.

وقال مدرب بايرن ميونخ، نيكو كوفاتش: "هذا يزيد من الضغوط. لاعبو فريقي يعلمون أن ما ينتظرهم على المحك، وأنه يجب علينا الفوز بالمباراة. سنظل نؤدي اداء إيجابيا ،وأعتقد أن لدينا فرصة".

وأضاف: "يجب أن نفوز الأسبوع المقبل لنظل في السباق. هذا مزعج لأننا كنا بدأنا العودة بشكل جيد للغاية. الآن نبدأ من الصفر".

ولن يخوض دورتموند أي مباراة خلال الأسبوع الجاري بعد خروجه من بطولة كأس ألمانيا خلال الفترة التي قدم فيها أداءً سلبياً عقب نهاية العطلة الشتوية. بينما سيكون أمام بايرن ميونخ مباراة تبدو سهلة في دور الثمانية أمام فريق هايدنهايم، المنافس بدوري الدرجة الثانية، يوم الأربعاء المقبل، حيث يمكن لبايرن في هذه المباراة أن يستعيد بعض الثقة.

وتحدثت صحيفة بيلد الألمانية عن "قمة التناقضات" بينما ذكرت صحيفة سود دويتشه تسايتونغ عن "فقدان بايرن ميونخ هويته الكروية" وافتقد، مرة أخرى، أمام فرايبورغ "خطة لما يجب فعله بأقدام اللاعبين باهظي الثمن".

ضعف أداء بايرن ميونخ هذا الموسم، بعد التتويج بستة ألقاب متتالية، هو السبب الرئيسي في أن فريق دورتموند، الشاب، لديه الفرصة للفوز باللقب للمرة الأولى منذ 2012.

وقال قائد دورتموند السابق والذي يرأس قطاع تعاقدات اللاعبين حالياً، سباستيان كيل: "نريد ان نستغل الفرصة التي ظهرت هذا العام".

وخسر دورتموند 0-6 في آخر مبارياته في ميونخ في مارس (آذار) 2018، ولكنه فاز بالمباراة الأولى التي جمعتهما هذا الموسم 3-2، على أرضه، بعدما تحسن أداء الفريق مرة اخرى تحت قيادة المدرب لوسين فافري.

وما يزيد من ثقة لاعبي دورتموند هي عودة قائد الفريق ماركو ريوس في المباراة المقبلة بعدما غاب عن مباراة فولفسبورغ، لأن صديقته تضع مولوداً.

وينتظر أن يستعيد بايرن ميونخ حارس المرمى وقائد الفريق مانويل نويروالظهير الأيسر ديفيد ألابا بعدما غابا عن مباراة فرايبورغ.

 وقال المدير الرياضي للفريق، حسن صالح حميدزيتش، "إنه يجب على بايرن ميونخ أن يظهر أنه بطل".

وتابع: "يجب أن نظهر أمام دورتموند أننا نريد أن نصبح أبطالاً".
T+ T T-