الأربعاء 13 نوفمبر 2019
موقع 24 الإخباري

"مهرجان التنوع الموسيقي" في نيويورك أبوظبي.. طريق سلام يجمع الجمهور عبر الفن

انطلق مهرجان التنوّع الموسيقي مساء أمس الأحد، في مركز الفنون بجامعة نيويورك أبوظبي في نسخته السنوية الثالثة على التوالي، حيث شهد اليوم الأول من المهرجان، والذي يمتد على مدار ثلاثة أيام، حفل متميز للثلاثي كلير ليسر وديفيد ليسر ولورا تشابل، الذين قدموا نهجاً جديداً للموسيقى المعاصرة تحت عنوان "سوبرانو، وعازفة تشيللو، وعازف بيانو".

ويعكس هذا المهرجان الموسيقي الفريد، بالتعاون مع أعضاء برنامج الموسيقى في جامعة نيويورك أبوظبي، المواهب الاستثنائية في الجامعة والمجتمع.

رحلة ساحرة
وتقول طالبة الفنون ميثاء عبد الله: "لازلنا بانتظار الحفل المقبل، الذي يضم رحلة صوتية وبصرية بين أنغام مألوفة بشكل غامض، كما يقال، مع عازف الموسيقى الإلكترونية البرتغالي جواو مينيزيس، وعازف الجاز الهولندي جيسي بوير، في عرضهم تحت عنوان Sounds dis/placed، وأعتقد أنه بدوره سيلاقي إقبالاً كبيراً كما شهدت من زوار المهرجان من مختلف الجنسيات".

وقال جيسي بوير: "سيكون العرض أشبه برحلة ساحرة من خلال مقاطع فيديو وموسيقى تتألف من صياغة لحنية وإشارات للتعبير عن الصوت باستخدام بيانو صوتي وإيقاعات إلكترونية حيّة وعرض صوت وفيديو مباشر".

في حب الفن
ويقول الفنان الشاب كايل آلان: "أحب حضور فعاليات نيويورك أبوظبي، في التشكيل والموسيقى، أجد حضوراً وتمازجاً ثقافياً ملهماً، يجعلني أتذوق الفن مع شباب وشابات من دول عديدة، وأشعر أننا واحد، في حب الفن".

ويقول طالب الفنون خالد المنصوري: "مركز فنون الجامعة دائماً يقدم عروض متعددة في الموسيقى والمسرح والرقص والسينما تتحدى المألوف وتتخطى كافة الحدود والحواجز، وأعجب كثيراً باستضافة مواهب فنية محترفة من مختلف أنحاء العالم إلى جانب عرض إبداعات الطلبة".

طريق للسلام
ويختتم المهرجان فعالياته 2 أبريل، بأمسية مع عازفة الفلوت كريستينا إيوان وعازف البيانو أيوانيس بوتاموسيس، حيث سيقدمان العرض المشترك الأول لهم، في القاعة الزرقاء في مركز الفنون.

وسيقدم هذا العرض مقاربة حديثة للموسيقى، وسيتخللها تقديم أعمال شهيرة للمؤلفين بولينك ورافيل شوبرت وكذلك لملحنين مقيمين في أبوظبي هما ماثيو كويل وليونتيوس هاجيلونتيادس، بالإضافة إلى الملحن الشهير الشاب وخريج جامعة نيويورك أبوظبي كريستوبال ماريان.

وقال بوتاموسيس: "دأبنا على إعداد برنامج يستعرض مجموعة متنوعة من الأنماط والتقنيات والمزايا، لا سيما وأن مهرجان التنوّع الموسيقي يمثل منصة للمفاهيم الجديدة والمبتكرة والمتطورة، ويسعدنا أن تتاح لنا فرصة المساهمة في سلسلة الحفلات الفريدة لهذا العام".

وقالت طالبة الفنون والشاعرة الشابة سابرينا باريل: "هذا المهرجان، يحتفي بالتنوع، وهو ما نراه في المجتمع في دولة الإمارات، حيث هذه الأعمال الفنية امتداد لرسالة إنسانية تفضي للتعايش والطريق للسلام عبر الإبداع والثقافة".
T+ T T-