الأحد 25 أغسطس 2019
موقع 24 الإخباري

تزايد نشاط المجموعات الإجرامية على "فيس بوك"

تعبيرية (أرشيف)
تعبيرية (أرشيف)
حذرت دراسة أمريكية من استمرار تزايد نشاط المجموعات الإجرامية على شبكة التواصل الاجتماعي فيس بوك رغم كل الإجراءات ووسائل الحماية وملاحقة مثل هذه الأنشطة.

وبحسب الدراسة التي قام بها باحثون بالتعاون مع مجموعة "تالوس" لأبحاث أمن المعلومات التابعة لشركة معدات شبكات المعلومات الأمريكية "سيسكو" فإن هناك موجة من المجموعات الإجرامية التي تنشط على موقع التواصل الاجتماعي لجني الأموال من خلال أنشطة غير قانونية متنوعة بما في ذلك استدراج المستخدمين والاحتيال عليهم وسرقة البيانات السرية وبث الإعلانات المزعجة.

وتمكن الباحثون، الذين يتألفون من 74 مجموعة رصد، بالفعل من اكتشاف مجموعات إجرامية تضم حوالي 385 ألف عضو.

وقال الباحثون إن "هذه المجموعات الإجرامية لم تحاول إخفاء أنشطتها".

على سبيل المثال اكتشف الباحثون بفريق "تالوس" رسائل عامة على موقع "فيس بوك" تعرض بيع أرقام بطاقات ائتمان مسروقة مع أرقامها السرية، وأحياناً تنشر هذه الرسائل صوراً لأصحاب بطاقات الائتمان.

كما تعرض بعض المجموعات الإجرامية بيع قواعد بيانات مؤسسات حكومية وخاصة، وكذلك عرض خبراتها في مجال القرصنة مقابل مبالغ مالية كبيرة وكذلك عرض تزوير جوازات سفر وأوراق هوية.

وأشار موقع "تك كرانش" المتخصص في موضوعات التكنولوجيا إلى أن هذه الدراسة ليست الأولى التي تكشف عن حجم استخدام شبكة التواصل الاجتماعي "فيس بوك" في أنشطة إجرامية.

ففي 2018 نشرت مؤسسة "بريان كريبس" تقريراً عن وجود 120 مجموعة إجرامية تضم حوالي 300 ألف مستخدم يمارسون نفس الأنشطة.

في الوقت نفسه أبلغ فريق "تالوس" إدارة شبكة "فيس بوك" بنتائج الدراسة حيث تم بالفعل حذف هذه المجموعات الإجرامية، لكن هذا لن يمنع ظهور مجموعات جديدة، في ظل صعوبة القضاء عليها.
T+ T T-