الجمعة 24 مايو 2019
موقع 24 الإخباري

معركة طرابلس مقبلة على تصعيد جديد

رتل عسكري من الجيش الليبي (أرشيف)
رتل عسكري من الجيش الليبي (أرشيف)
شهدت محاور القتال جنوب العاصمة الليبية طرابلس، الإثنين، يوماً هادئاً نسبياً خلاف اليومين الماضيين، تشير الأنباء إلى وصول تعزيزات ضخمة لقوات حفتر، ما يفتح الباب أمام جميع الاحتمالات.

وتحدثت مواقع إخبارية تابعة للقيادة العامة للجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، ومواقع تابعة لحكومة الوفاق الوطني برئاسة فايز السراج عن حشود متبادلة منذ الأحد، وهو ما يزيد احتمالات التصعيد في محاور رئيسة قرب العاصمة طرابلس، خاصة مدينة العزيزية والضواحي الجنوبية الملاصقة للمدينة، بحسب ما ذكر موقع "روسيا اليوم" الإخباري.

وأشار المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي اللواء أحمد المسماري، خلال مؤتمر صحفي الإثنين، بطء تقدم الجيش إلى "الحرص على حماية المدنيين"، وأعلن في ذات الوقت أن "اللواء ركن إدريس مادي، آمر المنطقة العسكرية الغربية، يتوجه على رأس قوة كبيرة من مدينة الزنتان إلى غرفة عمليات تحرير طرابلس ويستلم المهمة القتالية المكلف بها".

وأظهرت مقاطع فيديو أرتالاً من العربات المسلحة، تتجه من منطقة الجبل الغربي، نحو العاصمة لتعزيز قوات الجيش الوطني في محيط طرابلس.

وترجح الأنباء المتواترة أن تشهد المناطق المحيطة بالعزيزية، ومحاور القتال في ضواحي العاصمة الجنوبية معارك عنيفة، قد تُفتح جبهات جديدة بغرض اقتحام طرابلس، وحسم المعركة.
T+ T T-