الإثنين 16 سبتمبر 2019
موقع 24 الإخباري

جهود تشريعية جدية في الكونغرس لتصنيف الإخوان جماعة إرهابية

السناتور الجمهوري تيد كروز (أرشيف)
السناتور الجمهوري تيد كروز (أرشيف)
كتب آدم كريدو في موقع "فري بيكون" الأمريكي أن الإدارة الأمريكية وحلفاءها في الكونغرس يعملون على تصنيف الإخوان جماعة إرهابية، تتويجاً لمساعٍ استمرت سنوات لتشديد الخناق على التنظيم الراديكالي وقطع الإمدادات عنه.

يعد كروز تشريعات تساعد الإدارة في تحديد الشبكات المختلفة للإخوان وأتباعها وأصولها
وأكد مسؤولون كبار في الإدارة أن الرئيس ترامب يعتبر التنظيم تهديداً رئيسياً للأمن القومي، وأمر البيت الأبيض بالمضي في الجهود لتصنيف التنظيم منظمةً إرهابيةً، وهو ما يسعى له منتقدو الإخوان منذ سنوات.

ويعمل السناتور تيد كروز، الذي يُطالب بالتصنيف منذ مدة طويلة، على سلسلة نصوص تشريعية من شأنها إطلاق تحقيق في نشاطات الإخوان وقياداتهم، ما سيُمهد للإدارة الأمريكية والكونغرس طريق تصنيف التنظيم في المستقبل القريب.

الحرس الثوري
وينسجم هذا القرار المتوقع مع الجهود المستمرة لإدارة ترامب للقضاء على المناصرين الدوليين للإرهاب، بما فيهم النظام الإيراني، ووكلائه من حزب الله.

واتخذت الإدارة أخيراً قراراً غير مسبوق بتصنيف الحرس الثوري منظمةً إرهابيةً أجنبيةً. وتؤكد المصادر أن المسؤولين يركزون انتباههم حالياً على الإخوان.

وقال مسؤول بارز في الإدارة الأمريكية إن "الرئيس ترامب كان دائماً واضحاً، معتبراً أن سلامة الأمريكيين في مقدمة أولوياته، وأنه يتعامل مع تهديد الإرهاب بجدية، وهو ما بدا أخيراً في قرار تصنيف الحرس الثوري منظمةً إرهابيةً، في خطوة غير مسبوقة فضحت استخدام النظام الإيراني الإرهاب، أداةً للدولة".

عملية شاملة
وأضاف أن "الرئيس استمع إلى المخاوف من الإخوان من أصدقائنا وحلفائنا في الشرق الأوسط، وهنا في الولايات المتحدة... أي تصنيف محتمل سيمر بعملية قوية ومدروسة وشاملة ومشتركة بين الوكالات".

التتشريعات
ولهذه الغاية، يعد كروز تشريعات تساعد الإدارة في تحديد الشبكات المختلفة للإخوان، وأتباعها، وأصولها.

وتوضح المصادر أن قسماً من التشريع سيركز على نطاق واسع على النشاطات المزعزعة للاستقرار للإخوان، ويساعد في تحديد الأحزاب التي يجب تصنيفها وفرض العقوبات عليها.

وسيشكل جزء آخر من التشريع تتمة للأول، ويحدد النشاطات المزعزعة للاستقرار التي تقف وراءها الجماعة في مناطق مختلفة حول العالم.

وأوضح متحدث باسم السناتور أن "كروز يعتقد أن الإخوان المسلمين يتمتعون بشبكة عالمية من الإسلاميين والجماعات الإسلامية، بينها جماعات إرهابية... وسيشمل مشروعه التشريعي عدداً من التقارير، والتفويضات، التي تضمن حصول الشعب الأمريكي، والمشرعين الأمريكيين على المعلومات والصلاحيات الضرورية للرد عليهم، وحماية الأمن القومي الأمريكي".

وقت وجهد
وتشكل هذه الجهود التشريعية تتويجاً لسنوات من العمل لإدارة ترامب وحلفائها في الكونغرس لتتصنيف الإخوان رسمياً جماعة إرهابية، الأمر الذي سيكون له تبعات عالمية على التنظيم الإسلامي وحلفائه في المنطقة.

وأوضح مسؤول بارز في الكونغرس، أن توفير رؤية معمقة لنشاطات التنظيم وأعضائه وأصوله حول العالم، سيتطلب وقتاً من المسؤولين الأميركيين والأجهزة الاستقصائية، خاصةً أن الإخوان يديرون شبكات منفصلة في دول عدة.

T+ T T-