الإثنين 16 سبتمبر 2019
موقع 24 الإخباري

مجندة إسرائيلية تثير الذعر بين سكان تل أبيب

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو (أرشيف)
رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو (أرشيف)
أثار انطلاق صافرات الإنذار الإسرائيلية في مدينة تل أبيب وسط إسرائيل، حالة من الذعر في صفوف الإسرائيليين، قبل أن يتم اكتشاف أن إطلاقها كان عن طريق الخطأ.

وانطلقت صافرات الإنذار في مدينة تل أبيب، لأكثر من 12 ثانية، ما دفع المئات للبحث عن الهروب صوب المناطق المحمية والمحصنة، لاعتقادهم بتعرض المدينة لقصف صاروخي.

وقالت صحيفة "يديعوت آحرنوت" الإسرائيلية، إنه "أثناء اختبار مكبرات الصوت، ضغطت إحدى المجندات بطريق الخطأ على مفتاح صفارات الإنذار في تل أبيب، ووالتي استمرت لمدة 12 ثانية حتى توقفت".

وقال المحلل العسكري في موقع (واللا) الإسرائيلي، أمير بوخبوط: "هرع موظفو وزارة الدفاع، وقوات الجيش في مبنى هيئة الأركان العامة في تل أبيب إلى المناطق المحمية، بعد أن سمعوا صفارات الإنذار".

وأضاف، "ذلك يذكرنا بأجواء الحرب، لكنه حادث مؤسف، حيث قامت مجندة عن طريق الخطأ بتشغيل مفتاح تفعيل الصفارات".

وارتبط الذعر الذي سببه هذا الحادث، بأحداث التصعيد الأخيرة بين قطاع غزة وإسرائيل، حيث تعرضت العديد من المدن والبلدات الإسرائيلية القريبة من غزة لقصف من قبل الفصائل الفلسطينية.

كما هددت فصائل فلسطينية بقصف مدينة تل أبيب، في حال استمرار إسرائيل في سياسة الاغتيالات، لكن الجهود المصرية والأممية نجحت في التوصل لتهدئة بعد 3 أيام من التصعيد العسكري العنيف.
T+ T T-