الأحد 25 أغسطس 2019
موقع 24 الإخباري

لوحات بين جنون العظمة و"البارانويا" في غاليري "كوستو"

يحتفل معرض غاليري "كوستو" في السركال أفنيو، في دبي، بالذكرى الثالثة لافتتاحه من خلال معرض جماعي بعنوان "سبرينغ بريك"، ويستمر حتى 30 مايو (أيار) الجاري.

ويتضمن المعرض مجموعة من اللوحات والمنحوتات لفنانين معاصرين من مختلف أنحاء العالم مثل إتيل عدنان، ورون أراد، وفرناندو بوتيرو، وإيان دافنبورت، وباري فلاناغان، وريتشارد هوغلاند، ولينو ميلانو، وأمبيرتو مارياني، وجوان ميرو، وجيد نوفات، ومارك كوين، وبابلو ريينسو، وهيرفي فان دير ستراتين، وصوفيا فاري، وبيرنار فينيت، وفابيين فيردييه.

وتُعد لوحة "يونغ بريتيش أرتيستس" لـ "مارك كوين" من أبرز الأعمال المُقدمة، وتُظهر أعمال هذا الفنان معنى أن تكون شخصاً يعيش في هذا العالم، من خلال أعمال تستكشف البارانويا أو جنون العظمة، بالإضافة إلى الأخبار المستمرة لمدة 24 ساعة ومحيطنا الجغرافي المُستمر بالتغير والتآكل.

أما النحات الأرجنتيني "بابلو ريينسو"، فسيقدّم "بلاك ساند" الذي أطلقه عام 2018، وهو أول مقعد من الفولاذ المطلي باللون الأسود من سلسلة "سباغيتي بنش".
T+ T T-