الإثنين 16 سبتمبر 2019
موقع 24 الإخباري

دمشق تفرج عن أردنيين اثنين

أعلن الأردن اليوم عن إطلاق السلطات السورية لأردنيين اثنين (رجل وزوجته)، بعد أن كان قد طلب توضيحات من سوريا حول ظروف اختفائهما إثر دخولهما الأراضي السورية الأسبوع الماضي.

وأكد الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين، سفيان القضاة، في بيان اليوم السبت، وصول المواطن الأردني وزوجته بعد أن أعلن عن فقدانهما داخل الأراضي السورية منذ يوم السبت الفائت إلى مركز حدود جابر.

وأضاف أن المعلومات تشير إلى أنه تم الإفراج عنهما مساء أمس الجمعة.

وكان الأردن طالب سوريا بتحديد مصير المواطن الأردني صدام بني عبدالغني وزوجته بعد أن اختفيا فور دخلوهما إلى الأراضي السورية من معبر جابر نصيب الحدودي بين البلدين. 

وقال القضاة إن ذوي المواطن بني عبد الغني وزوجته أبلغوا الوزارة بانقطاع الاتصال بهما داخل الأراضي السورية.وأضاف أن السفارة الأردنية في دمشق قامت بمخاطبة السلطات السورية المختصة، لتحديد مصير المواطن الأردني وزوجته.

وبالعادة فإن اختفاء أي أردني في الأراضي السورية يكون بسبب الاعتقال والتوقيف على خلفية قضايا سياسية.

ومنذ إعادة افتتاح الحدود البرية بين البلدين في منتصف أكتوبر (تشرين أول) الماضي اعتقلت السلطات السورية أكثر من 30 أردنياً.
T+ T T-