الإثنين 17 يونيو 2019
موقع 24 الإخباري

مؤسسة ألمانية تعيد لورثة تاجر قطعاً سلبتها النازية

جنود إبان عهد النازية يتضاحكون وبأيديهم لوحات يعتقد أنها سُرقت  (أرشيف)
جنود إبان عهد النازية يتضاحكون وبأيديهم لوحات يعتقد أنها سُرقت (أرشيف)
أعلنت مؤسسة الإرث الثقافي البروسي في ألمانيا وهي أحد كبرى المؤسسات الحضارية والثقافية على مستوى العالم، أنها سوف تعيد خمسة أعمال فنية من مجموعاتها لورثة تاجر قطع فنية يدعى هاينريش أوبرال (1939-1869) الذي كان يتم تعقبه من قبل النازيين.

وتنتمي هذه الأعمال إلى أكثر من أربعة آلاف عمل فني كان قد تم شراؤها من جانب بنك دريسدن في عام 1935 ثم انتقلت بعد ذلك إلى ملكية متاحف الدولة.

ومن جانبه قال رئيس مؤسسة الإرث الثقافي البروسي في ألمانيا، هرمان بارتسينجر: "إنني سعيد بأننا استطعنا إتمام خطوة صغيرة لإصلاح الظلم الذي حدث، من خلال إعادة الأعمال لورثة هاينريش أوبرال".

يشار إلى أن المؤسسة تبحث منذ عام 2018 في أصل أعمالها.

وجاء في بيان المؤسسة: "في حالة هاينريش أوبرال لم يكن هناك أي شيء يشير إلى أن هناك ظروفاً أخرى بخلاف اضطهاده من قبل نظام الحكم النازي أدت إلى استخدام البنك لضمانات القروض".


T+ T T-