الإثنين 19 أغسطس 2019
موقع 24 الإخباري

طوارئ في الهند بحثاً عن دواعش سريلانكا

  (أرشيف)
(أرشيف)
رفعت الأجهزة الأمنية على طول الساحل الهندي المقابل لجزيرة سريلانكا خلال الساعات الماضية من درجة الطوارئ، مع أنباء عن اقتراب "سفن مشبوهة" إلى البر.

وأشار تقرير نشرته وكالة الأنباء الهندية (بي تي آي) إلى أن الشركة الساحلية في حالة تأهب منذ نشر المخابرات السريلانكية لبيان أكدت فيه أن 15 إرهابياً من تنظيم داعش انطلقوا على متن قوارب من سريلانكا متجهين إلى جزر لاكواديب، ما دفع السلطات الأمنية العاملة على ساحل ولاية كيرالا لرفع حالة التأهب إلى أقصاها.

ويقول عنصر أمني من جهاز شرطة المرابض على الساحل، إن القوى الأمنية في حالة تأهب منذ وقوع الهجوم الإرهابي في سريلانكا، حيث تم تحذير مالكي سفن الصيد وغيرهم ممن يبحرون بضرورة أخذ الحيطة والحذر من التحركات المشبوهة وإبلاغ السلطات في حال رصد أي شيء غير اعتيادي.

ووفقاً لوكالة الأنباء الهندية (آني)، نشر خفر السواحل الهندي اليوم الأحد عدداً من السفن وطائرات المراقبة البحرية حول حدود لاكشادويب وجزر مينيكوي والحدود التي تشاركها البلاد مع سريلانكا لإحباط أي محاولة من جانب الدواعش لدخول المياه الهندية.

وكانت سريلانكا شهدت اعتداءات إرهابية نفذها عناصر بايعت تنظيم داعش في 21 أبريل (نيسان)، وأسفرت عن 258 قتيلاً و500 جريح.
ونفّذ انتحاريون ينتمون إلى حركة إسلامية محلية محظورة، هي "جماعة التوحيد الوطنية"، اعتداءات يوم عيد الفصح استهدفت فنادق فخمة وكنائس أثناء قداس العيد في الجزيرة الواقعة في جنوب آسيا.

وتبنى تنظيم داعش الذي أعلنت "جماعة التوحيد الوطنية" مبايعته في شريط مصوّر، الهجمات.

واعتقلت الشرطة السريلانكية نحو 100 مشتبه به خلال عمليات مداهمة استمرت أربعة أيام بحثاً عن فلول الجماعة الإرهابية.
T+ T T-