الثلاثاء 18 يونيو 2019
موقع 24 الإخباري

انفجارات لونية.. بلمسة نيون

تفاجئ الفنانة الأيسلندية، هيرانهيلدر آرنردوتر، المعارض والمحافل الفنية العالمية بأعمالها المبتكرة والصارخة والجريئة، ومنها مجموعتها الأخرة التي اشتهرت عالمياً من الشعر الملون في تشكيلات وتراكيب بلمسة نيون تتناول فيها موضوعات الغرور والصورة الذاتية والأزياء والجمال والأساطير.

وتستلهم آرنردوتر، الشهيرة بـ "شوبليفتر" تلك العناصر باستخدام الشعر الصناعي الذي اشتهرت به، والذي يأتي بدرجات لونية عدة، يغلب عليها الأصفر والأحمر والأزرق والوردي والأخضر الزاهي والفسفوري، وجعلته كممرات وكهوف وطرق معلقات على مساحات واسعة، تسمح للزوار والمشاهد بعبور عوالم نصية من الأفكار عبر اللمس والرؤية الغامرة، بحسب ما ذكرت الفنانة في مقابلة لها مع موقع "آرت نيوز".

يذكر أن الجناح الأيسلندي في بينالي فينيسيا الأخير شهد إعجاباً واسعاً كون آرنرددوتر جعلت أعمالها التصميم الرئيس فيه، وقال وقتها النقاد أن الفكرة التي جاءت بها، عبر جعل العرض كانفجار لوني وزوبعة من الشعر الصناعي، يدخل لها الزائر من حفرة في الأرض، ليجد القاعات أو الدروب أو الغرف التي تحمل أعمالها، أمر أشبه بالنزول في سرداب سحري، أو الانزلاق في فم وحش خيالي.

وينتظر جمهور واسع أعمال هيرانهيلدر آرنردوتر، التي تقدم معرضاً فردياً في هلنسكي، فنلندا، قريباً.














T+ T T-