الأربعاء 13 نوفمبر 2019
موقع 24 الإخباري

دبي: برنامج حافل في "مركز جميل للفنون"

عمل موفات تاكاديوا "سكند هاند" 2014 ، مفاتيح الكمبيوتر (من المصدر)
عمل موفات تاكاديوا "سكند هاند" 2014 ، مفاتيح الكمبيوتر (من المصدر)
أعلن مركز جميل للفنون في دبي، اليوم الخميس، تفاصيل برنامجه في صيف 2019.

وفيما يلي أبرز التفاصيل بحسب بيان رسمي للمركز:

- ابتكارات فنية (سكند هاند)
في معرض ابتكارات فنية سكند هاند، من 3 يوليو (تموز) إلى 23 نوفمبر (تشرين الثاني) 2019، يتبنى 18 فناناً ومجموعات فنية من مختلف بقاع العالم مقاربات تقليدية وغير تقليدية لمفهوم "الصنع"، سواءً صنع البشر أو صنع الآلات، ويستخدمون المواد في تكوين القوالب والأفكار.

- مكتبة الكتب غير المقروءة
يفتح مركز جميل للفنون الباب لتلقي إهداءات من منطقة الشرق الأوسط بالكتب لصالح مكتبة الكتب غير المقروءة، المكتبة المتنقلة التي كانت وليدة أفكار هيمان تشونغ، ورينيه ستال، وهي مكتبة مرجعية متجددة تحتوي على أكثر من 700 عنوان، تتناول قطوف من شتى مجالات المعرفة، من 16 نوفمبر 2019 إلى 31 يناير (كانون الثاني) 2020.

- حديقة جداف ووترفرونت للفنون

تستقبل حديقة جداف ووترفرونت للفنون، الملاصقة للمركز التي أقيمت في شراكة مع دبي القابضة، مجسمات جديدة من إبداع كونراد شوكروس، ولوشيانا لاموث هذا الصيف.

ويبرز العملان الفنيان قوالب هندسية لافتة باستخدام مواد صناعية، سواءً في لافتات الطقس الفولاذية في عمل شوكروس الذي أسماه "التركيب 3" (ضياء الشمس الأرقط) (2015)، أو في الألواح الخشبية التي تشكل عمل لاموث الذي أسمته "بلا عنوان" (2019).

- المخيم الصيفي
يستضيف مركز جميل للفنون المخيم الصيفي للصغار بين 8 و13 عاماً تحت إشراف فنانين ومبدعين ومدربين من الإمارات.

ويشهد الصيف مخيمين، ويمتد كل مخيم خمسة أيام  بين 7 و 11 يوليو (تموز)، وبين 21 و 25 يوليو (تموز)، في برنامج يضم ورش عمل وأنشطة عملية تستلهم معارض فن جميل.

ويهدف المخيم إلى تنمية روح تعلم الإبداع عبر التفكير في الفن وصنعه، وأنشطة من قبيل الرسم والكولاج وصنع النماذج والحكي وصنع الأفلام والتفكير الجماعي وجلسات القراءة، والبحث عن أنماط فنية في الطبيعة، والمشاركة في صنع تركيب كبير الحجم يحاكي المدن، باستخدام مواد معاد تدويرها.

- المعارض والتركيبات المستمرة

ستتاح هذا الصيف لزوار مركز جميل للفنون فرصة التجول في جنبات المعارض المستمرة وتأمل التركيبات الفنية القائمة به.

وحتى سبتمبر(أيلول)، يقدم معرض "جائزة جميل للفن الإسلامي 5" أعمال الفائزين العراقي مهدي مطشّر والبنغالية مارينا تبسّم، وأعمال الفنانين والمصممين الذين تأهلوا للقائمة القصيرة للجائزة، وهم الإيراني كامروز آرام، والعراقية هيف كهرمان، ومصممة الأزياء البحرينية هلا كيكسو، ومجموعة نقش من الأردن، والباكستانية وردة شبير، والمغربي يونس رحمون.

يذكر أن المعرض في جولة من متحف فيكتوريا وألبرت، لندن، الذي ينظم جائزة جميل كل عامين بالتعاون مع فن جميل احتفاءً بالفنانين والمصممين الذين يستلهمون التصميم والثقافة البصرية الإسلامية.

وهناك فرصة أخيرة لمشاهدة أعمال مهمة سوف ينتهي عرضها بحلول منتصف أغسطس، بدايةً بعمل الفنانة اليابانية شيهارو شيوتا التركيبي الشهير "مغادرة" في غرفة الفنانين، وإبداع شيخة المزروع "البيت الأخضر: تصميم داخلي/خارجي، اصطناعي/طبيعي"، و"الحياة المعاكسة: حديقة نباتية مضيئة مخصصة للأشجار" للفنانتين الكويتيتين علياء فريد وأسيل اليعقوب، ضمن التكليفات الفنية لفن جميل، وهو العمل الذي صار يحتل مكانه في سطح المركز منذ افتتاحه في نوفمبر(تشرين الثاني) الماضي.

- في دائرة الضوء: مايكل راكويتز
يحتضن المركز من 12 مارس (آذار) إلى 30 أغسطس (آب) 2020 عرض أعمال الفنان العراقي الأمريكي مايكل راكويتز، التي تعرض حالياً في معرض وايت تشابيل في لندن، حتى  25 أغسطس  (آب) المقبل.  

وسيكون هذا المعرض أول معرض منفرد للفنان الشهير في منطقة آسيا والشرق الأوسط. وتحت إشراف فني من إيونا بلازويك وكارولين كريستوف-بكارغيف، بالتعاون مع هبدا رشيد في غاليري وايت تشابيل وماريانا فيسيليو في كاستيو دي ريفولي، يشتمل المعرض على أعمال راكويتز الهامة عبر عقدين.

وتعتمد تركيباته الفنية متعددة الأوجه على مفاهيم العمارة والثقافة والتراث، وكذلك الانعكاسات الجيوسياسية منذ 750 قبل الميلاد وحتى اليوم؛ وفي دبي يصاحب المعرض كتالوج باللغتين العربية والإنجليزية، وبرنامج عام لمختلف الأعمار.

- البرامج المستمرة
تشمل برامج مركز جميل للفنون ورش عمل فنية للعائلات والشباب، وجولات تحت إشراف قيمين فنيين، ومجموعات قراءة وجلسات مناقشة، وتقدم حلقات المكتبة الشهرية في المركز أبحاثاً وعروضاً ومعارض تجريبية ينفذها باحثون من الإمارات.


T+ T T-