الخميس 17 أكتوبر 2019
موقع 24 الإخباري

أبرز أسباب الحرائق وسبل الوقاية منها خلال الصيف في الإمارات

أكد مدير عام الدفاع المدني بالشارقة العقيد سامي خميس النقبي، أن من أهم أسباب اندلاع الحرائق التي تحدث في المنازل والشقق السكنية، وخاصة في فصل الصيف، هو عدم اتباع اشتراطات الوقاية والسلامة التي تتمثل في ضرورة تخزين أسطوانة الغاز خارج المطبخ، والانتباه لعدم وجود تشققات بخرطوم الأسطوانة نتيجة الثني وقربه من مصادر الحرارة، وتراكم الزيوت على الشفاطات، بالإصافة إلى استخدام توصيلات كهربائية مقلدة.

وأضاف العقيد سامي خميس النقبي في معلومات لـ24 أن "الاحصائات كشفت أن التدخين أيضاً في غرف النوم واستخدام المباخر في خزانات الملابس من أهم مسببات اندلاع الحرائق بالإضافة إلى الإهمال في تخزين المواد القابلة للاشتعال، إلى جانب عدم توفر معدات السلامة في المنازل مثل طفايات الحريق، وصندوق الإسعافات الأولية، وبطانية الحريق".

الوقاية والسلامة
وأوضح النقبي أن "الالتزام باشتراطات الوقاية والسلامة يؤدي إلى تفادي وقوع حوادث الحريق خلال فصل الصيف الذي ترتفع فيه الحرائق نتيجة تشغيل أجهزة التكييف والبرادات والثلاجات وغيرها من الأجهزة الكهربائية، الأمر الذي يزيد الحمولة على التمديدات والخطوط الكهربائية ويؤدي لحدوث ماس كهربائي يتسبب في نشوب الحريق".



وشدد النقبي على ضرورة أن تحرص الأسر على تأمين شروط الوقاية والسلامة في المنازل، وعدم التحميل الزائد للكهرباء، وإطفاء الأجهزة التي ليس لها حاجة في البيت كوقاية من عدم حدوث تماس كهربائي، والحد من استهلاك الكهرباء، وعدم ترك الأجهزة الكهربائية تعمل دون توقف خصوصاً مراوح الشفط، حيث أن الحرائق تكون ناتجة عن زيادة الأحمال وحدوث الماس الكهربائي، بسبب كثرة استخدام التكييف والأجهزة الكهربائية.

قلة الوعي
وقال: "من أهم مسببات تزايد الحرائق المنزلية، ضعف الوعي الوقائي، وإهمال اشتراطات الوقاية والسلامة في المنازل لدى البعض مما يؤدي إلى وقوع خسائر في الأرواح والممتلكات جراء الحريق والاختناق باستنشاق الدخان المنبعث منه، ويجب زيادة التوعية بأهمية توفير أنظمة السلامة المنزلية وصيانتها باستمرار، ومن أهمهما جهاز كاشف الدخان، وطفاية الحريق، حيث لا يمكن لأي منزل الاستغناء عنهما باعتبارهما دعائم أساسية للوقاية والسلامة في المنزل".



وبين النقبي أهمية التأكد من توفر مستلزمات السلامة الخاصة بمواقد الطبخ وفحص جميع شبكات الكهرباء والغاز في المنزل وإصلاح الخلل فيها إن وجد من قبل فنيين مختصين، وإبعاد الأطفال عن المطبخ أثناء الاشتغال بالنار أو بوجود السوائل الساخنة والامتناع عن الشواء داخل المنازل أو الشقق لمخاطرها في التسبب بالحرائق أو الاختناق بالغازات والأدخنة السامة.

متابعة الأطفال
وأضاف: "يجب على أولياء الأمور مراقبة ومتابعة الأطفال داخل المنزل بصورة مستمرة ومنعهم العبث بالأجهزة الكهربائية والتوصيلات والمواد الخطرة، وإبعادهم عن مخاطر الحريق، ومنعهم من التسبُّب في اندلاعه، وعدم ترك أعواد الثقاب والولاعات والشموع، في متناول أيديهم، وتجنب اللهو بالألعاب النارية".



وأكد على ضرورة التأكد من فصل التيار الكهربائي بالكامل عن المنزل في حالة السفر، وعدم ترك أية أجهزة كهربائية في حالة التشغيل، إضافة إلى إحكام إغلاق اسطوانات الغاز والصيانة الدائمة مع اتباع كافة التوجيهات والإجراءات الوقائية.




T+ T T-