الثلاثاء 16 يوليو 2019
موقع 24 الإخباري

"الشارقة للفنون" تعلن معارضها الصيفية

من أعمال الفنان محمد الفراج في معرض "توتر السطحي". (من المصدر)
من أعمال الفنان محمد الفراج في معرض "توتر السطحي". (من المصدر)
أعلنت مؤسسة الشارقة للفنون عن معارضها لفصل الصيف 2019، والتي تنطلق في 6 يوليو (تموز) المقبل، وهي: "توتر السطحي"، "الشارقة، وجهة نظر7"، ومعرض فردي للفنان أندرو ستال.

وبحسب بيان صحافي تلقى 24 نسخة منه، تسعى المؤسسة من خلال معارض الصيف إلى استشراف طيف واسع من الممارسات الفنية، في التصوير الفوتوغرافي والنحت والفيديو آرت والرسم، يقدمها مجموعة من الفنانين الناشئين والمحترفين.

عابرة للثقافات
ويعد معرض الفنان أندرو ستال الذي يقام في في استوديوهات الحمرية ويستمر حتى 10 سبتمبر (أيلول)، الأول له في الشرق الأوسط، وهو من تقييم رئيس مؤسسة الشارقة للفنون، الشيخة حور بنت سلطان القاسمي، ويشتمل على مجموعة مختارة من لوحات ستال التصويرية الكبرى التي يعود تاريخها إلى سبعينيات القرن الماضي، بالإضافة إلى منحوتات أنجزها في بيئتها الأصلية، كما سيقدم ستال أثناء فترة المعرض ورش رسم.

تستكشف أعمال ستال، رسماً ونحتاً، الرمزي والتعبيري عبر الغوص في مفاهيم عابرة للثقافات، وغالباً ما تتبدّى لوحاته ومنحوتاته هياكل بسيطة، إلا أن نظرة مقرّبة تُظهر صوراً منمنمة واكتشافات وتفاصيل.

واجهة ديناميكية
فيما يشارك في معرض "توتر السطحي" الذي يقام في رواقي 4 و6 في ساحة المريجة ويستمر حتى 7 سبتمبر، الفنانون: رندا معروفي، محمد الفراج، مينام أبانغ، ديل هاردينغ، مير لي، ودالا ناصر. حيث يقدمون أعمال فيديو ورسم ونحت من شأنها استكشاف مفهوم "السطح" كواجهة ديناميكية بين الفنانين ومحيطهم.

ورغم أن فكرة السطح يمكن أن تستحضر الارتباطات مع الأفكار غير المهمة أو اليومية، أو السريعة والسطحية، فإن الأعمال في هذا المعرض تلعب على هذه الارتباطات، عبر انخراط الفنانين بعمق مع محيطهم، وإظهار التعقيد الاجتماعي الكامن وراء السطح.

فوتوغرافيا "الأداء"
أما النسخة السابعة من معرض "الشارقة، وجهة نظر" فتقام في رواقي 1 و2 في ساحة المريجة وتستمر حتى 6 أكتوبر (تشرين الأول)، وتشهد مشاركة واسعة للمصورين الفوتوغرافيين المحليين والدوليين، الذين يقدمون ثيمتهم ومقاربتهم الفنية الخاصة.

وكانت النسخة السادسة من المبادرة شهدت مشاركة 42 مصوراً فوتوغرافياً من الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي، قدموا مقاربة لثيمة "الأداء" عبر تجسيد أي إيماءة أو حركة أو فعل.

T+ T T-