الأربعاء 17 يوليو 2019
موقع 24 الإخباري

مقبرة المرشدين.. لحد قادة جماعة الإخوان الإرهابية

سيارات الشرطة المصرية أمام مقبرة قيادات الإخوان في مدينة نصر (أرشيف)
سيارات الشرطة المصرية أمام مقبرة قيادات الإخوان في مدينة نصر (أرشيف)
تعمل جماعة الإخوان الإرهابية على الاستفادة من كل الأحداث التي تمر وتوظفها لصالح دعايتها والترويج لمشروعها، ولقياداتها أحياءً وأمواتاً أيضاً.

وبمناسبة وفاة القيادي الإخواني والرئيس المعزول تعمل جماعة الإخوان الإرهابية في مصر، منذ أمس على توظيف، موته بعد أزمة قلبية في قاعة المحكمة، للترويج للتنظيم، وتأكيد استمرار حضوره في المشهدين السياسي والإعلامي المصري، عبر اللجوء إلى الرمزية، وإلى الشواهد مثل "مقبرة المرشدين"، في مدينة نصر، التي احتضنت اليوم مراسم دفن الرئيس الإخواني السابق، محمد مرسي.
"الوفاء والأمل"، الواقعة بمدينة نصر شرقي القاهرة، التي تضم المقبرة الرسمية لقيادات جماعة الإخوان.

ويرقد في "مقبرة المرشدين" المرشد الثالث للإخوان عمر التلمساني، وخلفه المرشد، محمد حامد أبوالنصر، والمرشد الخامس للإخوان، مصطفى مشهور، والمرشد السابع، محمد مهدي عاكف، الذي توفى في سبتمبر(أيلول) 2017، عن عمر ناهز 89 عاماً.

وتعد "مقبرة الخالدين"، حكراً على صفوة الإخوان وقياداتهم منذ تأسيسها، لم يسمح بدفن غيرهم فيها ، إلى جانب مشايخ الرعيل الأول الذين عاصروا حسن البنا وسيد قطب، الذين لم يدفنا فيها.










T+ T T-