الإثنين 21 أكتوبر 2019
موقع 24 الإخباري

مجلس الأمن الدولي يعقد جلسة علنية لبحث الملف السوري

اجتماع سابق لمجلس الأمن الدولي (أرشيف)
اجتماع سابق لمجلس الأمن الدولي (أرشيف)
يعقد مجلس الأمن الدولي اليوم الثلاثاء، جلسة علنية لبحث ملف سوريا، أين تدور معارك عنيفة في شمال شرق البلاد، حسب دبلوماسيين.

وقال دبلوماسي: "الاجتماع الذي لم يكن مدرجاً أصلاً على برنامج مجلس الأمن، وسيعقد بطلب من بلجيكا، وألمانيا، والكويت ثلاث دول غير دائمة العضوية مسؤولة عن ملف سوريا الإنساني في الأمم المتحدة".

وطلبت الولايات المتحدة إضافة الشق السياسي للملف.

وذكر دبلوماسي آخر، أن مداخلات من مساعدي الأمين العام للشؤون السياسية والإنسانية، روزماري ديكارلو، ومارك لوكوك مرتقبة.

وعقد مجلس الأمن اجتماعات في مايو (أيار) الماضي، حول سوريا والوضع في إدلب، بعد أن أعربت الأمم المتحدة عن خشيتها من "كارثة إنسانية" إذا استمر العنف في هذه المنطقة في شمال غرب سوريا.

ومنذ نهاية أبريل (نيسان) الماضي تستهدف الطائرات الحربية السورية والروسية محافظة إدلب.

وتخضع إدلب لاتفاق روسي تركي نص على منطقة منزوعة السلاح تفصل بين قوات النظام والفصائل الجهادية والمقاتلة، لكن لم يُستكمل تنفيذه.

وأدى العنف في منطقة يعيش فيها 3 ملايين شخص، إلى سقوط أكثر من 400 قتيل في صفوف المدنيين منذ نهاية أبريل(نيسان) الماضي، حسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، وتهجير 270 ألفاً بحسب الأمم المتحدة.


T+ T T-