الأربعاء 17 يوليو 2019
موقع 24 الإخباري

حماس تحذر من تدهور تفاهمات التهدئة

حمّلت حركة حماس، اليوم الثلاثاء، إسرائيل مسؤولية تدهور الأوضاع وتفاهمات التهدئة، بعد القرار الإسرائيلي بوقف تزويد قطاع غزة بالسولار اللازم لتشغيل محطة توليد الكهرباء في غزة، رداً على إطلاق البالونات الحارقة.

وقال عضو المكتب السياسي لحماس، خليل الحية، إن "الاحتلال الإسرائيلي يتحمل مسؤولية تدهور الأوضاع وما ستؤول إليه الأمور في قطاع غزة، عقب تراجعه وتلكئه في تنفيذ التفاهمات".

وأضاف في تصريحات، نقلها الموقع الرسمي للحركة، أن "تلاعب الاحتلال في مساحة الصيد ووقف توريد الوقود لمحطة التوليد يجعل التفاهمات في خطر شديد، وينذر بعواقب وخيمة".

وذكرت قناة "ريشت كان" الإسرائيلية، أن "فريقاً حضر لقطاع غزة نيابة عن مبعوث الأمم المتحدة نيكولاي ملادينوف لإجراء محادثات مع قيادة حماس بشأن التهدئة ومنع التصعيد، وأن الأمم المتحدة حذرت حماس عدة مرات في الماضي من أن استمرار إطلاق البالونات يعرض التفاهمات التي تم التوصل إليها للخطر".

وأعلنت إسرائيل، صباح اليوم، وقف تزويد قطاع غزة بالسولار اللازم لتشغيل محطة الكهرباء في قطاع غزة، بعد إطلاق عدد من البالونات الحارقة من غزة على مدن ومناطق غلاف القطاع، ما أدى لاندلاع عدد من الحرائق.
T+ T T-